منطقة إعلانية



منطقة إعلانية




منطقة إعلانية






اتفاق مبدئى بين «مصدرى الجيزة» و«السفارة الليبية» على إعداد مواصفات قياسية للمنتجات المصرية


عقدت شعبة الاستيراد والتصدير بغرفة الجيزة التجارية امس اجتماعاً موسعاً مع ممثلى السفارة الليبية، لمناقشة فرص التصدير إلى طرابلس.
قال ممدوح فتحى زكى، رئيس شعبة المصدرين بغرفة الجيزة التجارية، انه تم الاتفاق مبدئياً على وضع مواصفات قياسية للصادرات المصرية إلى ليبيا، بعد اكتشاف انتهاء صلاحية احدى شحنات المواد الغذائية مطلع الاسبوع الجارى، مشيراً إلى انه تم الاتفاق على نقل البضائع عن طريق السيارات الخاصة بالمستورد الليبى لضمان عدم تعرضها لعمليات الخطف أو مصادرتها من قبل الجماعات المسلحة.
أشار زكى إلى أهمية تسجيل بيانات جميع المستوردين الليبيين، ومنع مزاولة العمل دون ترخيص، حيث يتسبب فى اتجاه المستوردين غير الحاصلين على تراخيص إلى شركات فرعية غير الشركة الأم، مما يسهل التعاملات غير الرسمية، ويضعف الثقة بين البلدين، كما أن توافر بيانات جميع المستوردين لدى الحكومات، يساعد على درء الكثير من المشاكل، ويصعب من عمليات الغش التجارى،
وأضاف رئيس شعبة المصدرين، أن ليبيا استقبلت كميات قليلة من شحنات سيراميك، ومواد غذائية، وأدوات طبية، وأسمنت، خلال الأيام القليلة الماضية.
أشار إلى انهم بصدد عقد ورش عمل بمقر الغرفة التجارية بالجيزة، لتوعية المصدرين الجدد بآليات التصدير إلى ليبيا، بمشاركة ممثلين من وزارة النقل والجمارك.
من جهته، توقع محمد حسن عضو شعبة الاستيراد والتصدير بغرفة الجيزة التجارية أن تكثف شركات السيراميك، والرخام، من صادراتها إلى الاسواق الليبية خلال الايام المقبلة، بعد توقف دام لأربعة أشهر، بسبب عدم استقرار الاوضاع السياسية فى جميع المدن الليبية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsanews.com/2014/09/10/595783