منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






داعش يخسر أهم قواعده جنوب الموصل العراقية


أكد موقع قناة العربية اليوم أنه في أول تراجع مهم للمتطرفين جنوب الموصل انسحب تنظيم داعش من قاعدة القيارة إحدى أهم نقاطها العسكرية في المنطقة عقب غارات جوية وصفت بالأعنف.
يأتي ذلك مع تزايد الاستعدادات لعمليات عسكرية واسعة تستهدف التنظيم في معقله في الموصل.
وبدأت الضربات الجوية العنيفة للتحالف العربي والدولي و المعارك البرية ضد تنظيم داعش في العراق تحقق أهدافها، فانسحب المتطرفون من قاعدة رئيسية جنوب الموصل وهو يعتبر أول انسحاب مباشر من هذه المنطقة ينفذه تنظيم داعش.
ففي قاعدة القيارة جنوب الموصل انسحب المتطرفون وخلفوا وراءهم عددا من جثث مقاتليهم.
وأكدت مصادر كردية لمراسل “قناة العربية” أن مستشفى الموصل استلم أكثر من 25 جثة لعناصر داعش وعشرات الجرحى الذين تمكن المتطرفون من إجلائهم من قاعدة القيارة.
من جانبه نفذ طيران التحالف السبت سلسلة غارات على مواقع داعش في بلدة تل الريم وقرية السلطان عبدالله جنوب شرق الموصل ما أدى الى انسحابهم منها مخلفين وراءهم جثث أكثر من 67 قتيلا وسيطرة قوات البيشمركة عليها.
وتعتبر بلدة تل الريم وقرية السلطان عبدالله قاعدة انطلاق لهجمات داعش باتجاه مناطق الكوير ومخمور جنوب شرق الموصل التابعة لمحافظة أربيل طوال الأشهر الماضية.
وفي إطار مواصلة عملياتها العسكرية ضد داعش، شنت قوات التحالف الدولي السبت 10 غارات ضد مواقع التنظيم المتطرف في سوريا والعراق، وتمكنت قوات التحالف من تدمير عدة مواقع لداعش في سوريا في ست غارات تركزت قرب الحسكة وكوباني ودير الزور.
أما في العراق فشنت طائرات التحالف أربع غارات قرب كركوك وتل عفر والموصل.

اونا

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: داعش

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2015/02/22/660421