منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






30 مليون جنيه استثمارات IT-Blocks بالسوقين المحلى والسعودى


20 مليون جنيه مبيعات متوقعة من مشروعات الشركة بالمملكة خلال 2015

خطة لزيادة المبيعات إلى 35 مليون جنيه والتركيز على القطاعين المصرفى والتعليمى

“الاتصالات” و”الشباب والرياضة” و”التربية والتعليم” أبرز عملاء الشركة محليًا

نعتزم القيد فى بورصة النيل قبل نهاية العام الجارى للتوسع زيادة الاستثمارات

 

 

بلغت استثمارات شركة IT-Blocks لخدمات البرمجيات وتصميم وإنتاج برامج وأنظمة الحاسبات الآلية 30 مليون جنيه بالسوقين المحلى والسعودى وأبرمت الشركة مؤخرًا عددًا من الاتفاقيات مع الإدارة العامة للجوازات وديوان المظالم وأمانة جدة وإحدى شركات الاستثمار العقارى بالسعودية.

وفى السوق المحلى تعاقدت  IT-Blocksمع الجهاز المركزى للمحاسبات لأرشفة وثائق ومستندات الجهاز الكترونيًا وتركز الشركة على القطاعين المصرفى والتعليمى خلال العام الجارى وتعتزم القيد ببورصة النيل قبل نهاية العام الجارى لزيادة حجم استثماراتها وتوسيع قاعدة عملائها.

قال المهندس أيمن راشد رئيس مجلس إدارة IT-Blocks إن حجم استثمارات الشركة بلغ 20 مليون جنيه خلال 2014 ويتم ضخ استثمارات بقيمة 10 ملايين جنيه خلال 2015 ليصل اجمالى الاستثمارت إلى 30 مليون جنيه.

أضاف فى حوار لـ”البورصة” أن الشركة حققت20% نموًا فى المبيعات خلال 2014 بإجمالى مبيعات 20 مليون جنيه وتستهدف30% نموا خلال العام الحالى.

وتوقع راشد ارتفاع مبيعات الشركة إلى 35 مليون جنيه قبل نهاية العام الجارى بدعم من مشروعات الشركة بالسوقين المحلى والسعودى.

أوضح أن IT-Blocks  تستهدف تحقيق مبيعات فى السعودية تقدر بنحو10 ملايين ريال سعودى من مشروعات الأرشفة الالكترونية والبرمجيات الخاصة بها لأكثر من جهة حكومية وخاصة سعودية.

أشار راشد إلى أن الشركة تعاقدت محليًا مع الجهازالمركزى للمحاسبات بالشراكة مع “IBM” المتخصصة فى الحواسب وحلول البرمجيات  لتقديم مشروع توثيق كافة مستندات الجهاز وأرشفتها مع توفيرالبرمجيات والأنظمة التى تعمل بها.

وانتهت IT-Blocks العام الماضى من عدة مشروعات بالسوق المحلى حيث قامت بتوثيق وأرشفة الوثائق الخاصة بوزارات الاتصالات والشباب والرياضة والتربية والتعليم.

وقال رئيس مجلس إدارة IT-Blocks إن المكونات التقنية التي تمتلكها  الشركة تجعلها تستهدف قطاعات مختلفة فى سوق البرمجيات وتابع “الشركة لا تعمل فقط على تحقيق مطالب واحتياجات العملاء، بل تسعى لتقديم أفضل خدمات دعم مابعد البيع لضمان إرضائهم”.

أضاف راشد أن الشركة انتهت مؤخرًا من تصميم وتشغيل نظام بطاقات قياس الأداء فى أمانة مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية لتوثيق وأرشفة أكثر من 2.5 مليون وثيقة ورقية.

ويعد نظام بطاقات الأداء المتوازنة أحد عدة أنظمة تقدمها الشركة لحلول استقصاء المعلومات ويعالج هذا النظام مشاكل قياس الأداء الشائعة التى تواجه معظم المؤسسات والمنظمات.

أوضح أن IT-Blocks تعاقدت مع أكثر من جهة حكومية وخاصة لتقديم خدماتها بالسوق السعودى متوقعًا زيادة ضخ الاستثمارات والتركيز على القطاعين التعليمى والخدمى فى المملكة.

أشار راشد إلى أن الشركة انتهت من مشروع أرشفة إدارات التخطيط العمرانى بأمانة جدة فى السعودية وتمت أرشفة 2.5 مليون وثيقة عبارة عن كروكيات ومخططات والخطابات المتبادلة بين الجهات والأفراد باستخدام برمجيات الشركة التى صممتها.

وذكر أن المشروع يتضمن تحليل وتصميم وتنفيذ وفهرسة الوثائق القديمة الموجودة فى الهيئة والرد على جميع التعديلات التى طلبتها الأمانة العامة لمدينة جدة.

كما تعاقدت IT-Blocks مع الإدارة العامة للجوازات السعودية لتنفيذ مشروع  توريد و تركيب نظام الأرشفة الإلكترونية وإدارة المحتوى الإلكترونى لإدارة شئون الوافدين.

وتابع راشد “يتضمن مشروع الأرشفة لإدارة شئون الوافدين توريد نظام الأرشيف الإلكترونى وتركيب وتطبيق نظام الأرشفة الإلكترونية للمديرية العامة للجوازات وتحويل الكم المتراكم على إدارة الجوازات بما فى ذلك المسح الضوئى والفهرسة والفرز والتصنيف للمستندات والتدريب ونقل الخبرات للعاملين بادارة  الجوازات وتقديم خدمات الدعم الفني من خلال فريق عمل الشركة”.

كما تعاقدت IT-Blocks  مع صندوق التمويل العقارى السعودى لتوثيق وأرشفة الوثائق الورقية الخاصة بالصندوق حيث يتضمن المشروع توثيق أكثر من 7 ملايين وثيقة ورقية ومدة المشروع ستصل إلى 3 سنوات.

وأبرمت الشركة اتفاقية تعاون مستمرة مع ديوان المظالم السعودى لتقديم خدمات ربط نظام إدارة المحتوى الإلكترونى  بالنظام القضائى للديوان وتوفير الأنظمة والأدوات اللازمة للمسح الكمى للمستندات الورقية والرقمية المرتبطة بأنظمة الديوان والغاء نظام الاتصالات الإدارية وعقد ورش تدريبة مستمرة من الشركة للعاملين بديوان المظالم.

وتقدم الشركة خدمة جديدة خلال العام الحالى وهى نظم إدارة المحتوى الإلكترونى مستخدمة  برامج وحلول نظم إدارة المحتوى المحلية والعالمية بالإضافة إلى خدمات تطوير البرمجيات وخدمات إحترافية أخرى.

وقال راشد إن الشركة تعاقدت مع جامعة “أم القرى” السعودية لتوثيق جميع الوثائق الخاصة بها والتى تتجاوز أكثر من مليون وثيقة كما تعاقدت مع إحدى شركات الاستثمار العقارى لأرشفة أكثر من 500 ألف وثيقة فى المرحلة الأولى للمشروع.

وأوضح راشد أن IT-Blocks  وضعت خطة للتوسع فى القارة الأفريقية عن طريق تدشين فرع جديد لها فى إحدى دول القارة بداية عام 2016 بعد المشاركة فى رحلة «معاً إلى أفريقيا» برعاية هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا) لاستغلال الفرص الاستثمارية فى الخارج وتمتلك الشركة فرعًا بالسعودية افتتحته منذ 5 سنوات بالإضافة للمقرالرئيسى بمصر.

أضاف أن الشركة تستهدف القيد فى “بورصة النيل” قبل نهاية العام الجاري لزيادة حجم استثماراتها وتوسيع قاعدة عملائها بالسوق المحلى والسعودى.

وقال إن الشركة تسعى فى الفترة المقبلة لتقديم البرامج والمنتجات الجديدة للقطاعين التعليمى والمصرفى والتركيز عليهما سواء محليًا أو خارجيً.

وحول أبرز التحديات التى تواجه IT-Blocks أشار راشد إلى أن نقص الخبرات فى مجال تكنولوجيا المعلومات يمثل عائقا أمام الشركات المتخصصة فى تكنولوجيا المعلومات حيث يوجد بالشركة أكثر من 140 موظفا وتسعى إلى ضم المزيد من الموظفين ذو الخبرة العالية لتغطية احتياجات عملائها.

أضاف أن الشركة  تواجه صعوبات عند التوسع فى الأسواق الخارجية حيث يواجهها صعوبات ادارية تتمثل فى آليات الحصول على تصاريح للعمل كمستثمر أجنبى والتسويق لمنتجاتها.

وذكر أن الأزمة المالية العالمية منذ عام 2008 كانت ضمن التحديات التى قابلت الشركة حيث ضعف وقتها توافر السيولة المالية لدى الشركات والمستثمرين إلا أن معدلات نمو الشركة عادت لصورتها الطبيعية مرة أخرى خلال 2013.

وقال راشد إن عدد عملاء IT-Blocks  بالسوق السعودى بلغ 15عميلاً ولديها أكثر من 50 عميلًا بالسوق المحلى.

وأبرز عملاء الشركة وزارات الاتصالات والصحة والتربية والتعليم والشباب والرياضة وشركة “إنتل” والجهاز المركزى للمحاسبات والمجلس الأعلى للجامعات وعلى الصعيد الخارجي أمانة جدة وجامعة أم القرى وديوان المظالم بالسعودية.

وتأسست شركة IT-Blocks فى القاهرة عام 2001  وتقدم خدمات البرمجيات وتصميم وإنتاج برامج وأنظمة الحاسبات الآلية وتطبيقاتها بمختلف أنواعها وتشغيلها والتدريب عليها لعملائها وتغطى جميع القطاعات مثل التعليم الحكومى والقطاع الخاص والقطاع المصرفىى وتعد شريكة أساسية لشركات “IBM” و”Intel” و””Microsoft وشركات عالمية أخرى.

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsanews.com/2015/05/26/701559