منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






تخصيص 8 كيلومتر مربع لـ 10 شركات فى غرب المنيا لاقامة محطات طاقة شمسية


«الجديدة والمتجددة» توقع اتفاقية إتاحة الأراضى مع الشركات العشر الأسبوع المقبل
توقع هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة اتفاقية إتاحة الأراضى مع 10 شركات من المؤهلة لإقامة محطات طاقة شمسية، وفقاً لنظام تعريفة التغذية، الأسبوع المقبل.

قال مسئول بارز بالهيئة، إنه تم تخصيص 8 كيلومترات مربعة فى غرب المنيا للشركات العشر لتدشين محطات لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 400 ميجاوات، موضحاً أنه تم تأجيل توقيع مذكرات التفاهم مع الشركات أكثر من مرة لتجهيز الأراضى فى غرب النيل، بجانب انشغال الهيئة باتفاقية شراء الطاقة، واستكمال الخدمات لمستثمرى بنبان فى أسوان.

وأضاف لـ«البورصة»، أن الهيئة ستوقع اتفاقيات إتاحة الأراضى مع 10 شركات، تتضمن «إنارة للطاقة»، و«كَبرة إنيرجى»، و«أى أر أى»، و«أدينيوم للطاقة»، و«جولف نيو سولار إنيرجى»، و«سمارت جرين هولدينج»، و«بريق».

ووضعت هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، فى وقت سابق، الشركات العشر على قائمة الانتظار للحصول على أراضٍ فى غرب النيل لإنشاء مشروعاتها بعد انتهاء توزيع جميع الأراضى المخصصة، لإقامة محطات طاقة شمسية فى منطقة بنبان بأسوان.

وانتهت هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة من تجهيز أراضٍ فى منطقة غرب النيل على مساحة 4.2 ألف كيلومتر مربع، لإقامة محطة طاقة شمسية، وإتاحتها للمستثمرين الموجودين على قوائم الانتظار.

وقال المسئول: «عقب توقيع اتفاقيات إتاحة الأراضى مع الشركات الـ10 لإقامة مشروعات بقدرة 400 ميجاوات، يكون إجمالى الأراضى التى أتاحتها هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة للمستثمرين كافياً لإنتاج 2500 ميجاوات من الطاقة الشمسية، رغم أن القانون ينص على إنشاء محطات بقدرة 2000 ميجاوات فقط».

وكشف أن الشركات التى ستنتهى من الإغلاق المالى لمشروعاتها (تدبير التمويل المالى اللازم للمحطة) ستكون لها الأولوية فى الحصول على الأراضى بنظام حق الانتفاع لمدة 25 عاماً.

وحددت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، مجموعة من الإجراءات لإتاحة الأراضى للمستثمرين عبر تقديم 4 مستندات تشمل صورة من خطاب الهيئة الصادر عن الشركة المصرية لنقل الكهرباء وهيئة الطاقة المتجددة ودليل إتاحة الأراضى.

وتتضمن المستندات المطلوبة للبدء فى المحطة، دراسة جدوى مبدئية للمشروع، وخطاب ضمان من أحد البنوك بقيمة تعادل 1% من الاستثمارات التقديرية للمشروع، التى تقدرها الهيئة بـ1.5 مليون دولار لكل ميجاوات للخلايا الشمسية الفوتوفلتية، و1.3 مليون دولار لكل ميجاوات لطاقة الرياح.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

https://alborsanews.com/2016/03/22/823151