منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






“الصناعة” تبحث توقيع اتفاق تجارة تفضيلية للمنتجات المتبادلة بين مصر والبوسنة


تبحث وزارة الصناعة والتجارة توقيع اتفاقية تجارة مع البوسنة لمنح مزايا تفضيلية لعدد من المنتجات المتبادلة بين البلدين.

قال المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إنه يجرى حالياً تشكيل مجموعة عمل مصرية – بوسنية لدراسة توقيع اتفاق تجارة تفضيلية بين البلدين يتم بموجبه منح مزايا تفضيلية لعدد من المنتجات وبصفة خاصة المنتجات المتبادلة بين الجانبين، وهو ما يسهم فى انسياب وتدفق التجارة ما بين مصر ودولة البوسنة والهرسك خلال المرحلة المقبلة.

أكد ضرورة الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين والتى مازالت أقل من المستوى المأمول، حيث بلغ حجم التبادل التجارى 38.2 مليون دولار فقط خلال عام 2014.

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الثنائية التى عقدها الوزير مع ميركو ساروفيتش، نائب رئيس الوزراء ووزير التجارة الخارجية بجمهورية البوسنة والهرسك، وتناولت بحث تنمية العلاقات التجارية والاستثمارات المشتركة بين البلدين خلال المرحلة المقبلة.

وقال «قابيل» إن اللقاء تناول أيضاً بحث إنشاء مجلس أعمال مصرى بوسنى مشترك بهدف وضع رؤى وأفكار جديدة لإقامة شراكات بين القطاع الخاص فى البلدين ترتكز على تنمية المصالح المشتركة لكلا الجانبين، فضلاً عن أهمية تفعيل اتفاق التجارة الموقع بين البلدين فى عام 2009 وعقد الدورة الثانية من اللجنة المشتركة المصرية – البوسنية والتى عقدت دورتها الأولى فى نوفمبر من عام 2009 بالقاهرة.

من جانبه، أكد ميركو ساروفيتش، نائب رئيس الوزراء ووزير التجارة الخارجية لجمهورية البوسنة والهرسك، حرص بلاده على تعزيز علاقاتها التجارية مع مصر خاصة

أن العلاقات التجارية الحالية لا ترقى لمستوى العلاقات السياسية والصداقة التى تربط الشعبين المصرى والبوسنى.

واأشار ساروفيتش إلى أن بلاده فى طريقها للانضمام للاتحاد الأوروبى وهو الأمر الذى سيتيح مزايا تنافسية عديدة للسوق البوسنى خاصة فى ظل توافر بيئة ومناخ استثمارى متميز، فضلاً عن الموارد الطبيعية المتاحة، حيث يتوافر لدى البوسنة مخزون مائى كبير جعلها فى المرتبة الثامنة بين دول الاتحاد الأوروبى إلى جانب توافر الأخشاب عالية الجودة والتى تغطى نسبة 60% من مساحة البوسنة.

وتجدر الإشارة إلى أن الصادرات المصرية للبوسنة قد بلغت 10.15 مليون دولار خلال عام 2014 تتركز معظمها فى الخضراوات والفاكهة الطازجة والأدوية والسيراميك، بينما بلغ حجم الواردات المصرية من البوسنة 28.1 مليون دولار تتمثل فى المنتجات الكيماوية والخشب والورق والأجهزة الكهربائية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsanews.com/2016/04/20/835744