مطالب بمراعاة التطور التكنولوجى فى النقل عند تطوير المشروعات العقارية


شدد حسام عبدالجواد، مدير وكبير خبراء المواصلات بشركة ستس شمال أفريقيا، على أهمية دعم محاور التخطيط الخاصة بربط المدن الجديدة بوسائل مواصلات متطورة، وتفعيل التكنولوجيا فى توفير وسائل نقل تتلاءم مع احتياجات العملاء.

أضاف خلال جلسته بفعاليات اليوم الثانى بمؤتمر سيتى سكيب، أن تركيز المطورين العقاريين على تنمية المشروعات القائمة بالمدن الجديدة يتطلب تطوير تنمية البنية التحتية والاستثمار فيها، بما يتناسب مع التغيرات التكنولوجية السريعة التى يشهدها السوق.

وأشار إلى أن عملية تطوير البنية التحتية بالمدن الجديدة لا يمكن أن تقوم بها الحكومة وحدها دون الاعتماد على مشاركة القطاع الخاص الذى يعد الشريك الرئيسى للدولة فى تحقيق مخططات التنمية بجميع المدن.

ولفت إلى تجربة شركة أوبر فى توفير وسائل مواصلات تتناسب مع احتياجات العملاء فى الوقت الراهن، فعلى الرغم من عدم امتلاكها سيارات، فإنَّها نجحت فى اختراق صناعة المواصلات، وعقدت شراكات ناجحة مع شركات أخري، إلى جانب ذلك فلا بد من مراعاة وتيرة التغير التكنولوجى السريعة التى تسيطر على جميع مناحى الحياة سواء فى آليات التسوق أو البحث عن العقارات.

وأوضح ضرورة إدراك المطورين العقاريين لأهمية الاعتماد على الخدمات التكنولوجية الحديثة فى تحسين حياة المواطنين وبخاصة فى المدن، ملمحاً إلى معاناة السوق المحلى من فجوة واضحة بين التخطيط والاستثمار، وهو ما يتطلب تطوير البنية التحتية، بما يتناسب مع التغيرات السريعة بالسوق.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/03/30/1003169