“اتش سي” تشارك في نموذج لمحاكاة البورصة المصرية بجامعة MSA


تشارك شركة اتش سي لتداول الأوراق المالية في رعاية نموذج محاكاة البورصة المصرية الثامن لكلية علوم الإدارة بجامعة 6 أكتوبر للعلوم الحديثة والاداب (MSA) وذلك من خلال تنظيم عدد من المحاضرات والحلقات النقاشية التى تتناول مبادئ الاقتصاد والاستثمار فى البورصة.

وتقوم فكرة النشاط على تنظيم نموذج مصغر للبورصة المصرية يقوم من خلاله الطلاب بالتعرض لعدد من المواقف بهدف محاكاة سوق الأوراق المصرية الفعلى وتقييم آداء الطلاب على مدار مدة النموذج.

يوتضمن البرنامج التدريبي سلسلة من المحاضرات وورش العمل التى صممت خصيصاً لتنمية قدرات الطلاب وتأهيلهم بالشكل الذى يضمن رفع مستوى المعرفة والخبرة العملية لدى الطلاب فيما يخص سوق تداول الأوراق المالية وكيفية التعامل مع آليات السوق والتعرف على أهم القضايا الخاصة بالاستثمار داخل البورصة كشروط إدراج الشركات داخل البورصة والتعريف بالأدوات المالية المختلفة وأهمية تطبيق أفضل ممارسات القيد والإفصاح.

ويشارك في البرنامج التدريبي أكثر من 300 طالب وطالبة من الجامعة وتأتى مشاركة إتش سى من خلال تنظيم ثلاث محاضرات تهدف إلى نقل الخبرات العملية للطلاب مع التركيز على 3 محاور أساسية هى: التعريف بالبورصة ونشأتها، التحليل الفني لسوق الأوراق المالية المصري مع عرض لأهم المستجدات الخاصة باستخدام الأدوات المالية المختلفة وكيفية إدارة المحافظ المالية ودور البنوك الاستثمارية فى تحقيق التنمية الاقتصادية.

نموذج محاكاه

وقال حسن شكري العضو المنتدب لشركة اتش سي لتداول الأوراق المالية: “تأتى هذه المبادرة في إطار حرص شركة اتش سي على أن يكتسب طلبة الجامعات المهارات العملية وتعزيز قدراتهم للعمل داخل البورصة وهم على وعي تام بآليات سوق الأوراق المالية وأهميته كوسيلة تمويلية للمؤسسات والأفراد والشركات”.

وأضاف شكري أن على مدى الأعوام السابقة قامت الشركة بدعم نموذج محاكاة البورصة المصرية فى عدد من الكليات والجامعات المصرية وأشرفت بالتعاون هذا العام مع جامعة 6 أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب.

ويأتي الاهتمام بمثل هذه الأنشطة فى إطار المسئولية الاجتماعية للشركة والتى تستهدف خلق جيل جديد من شباب المستثمرين أكثر قدرة على اقتناص الفرص الاستثمارية.

وتابع شكري: “سوق رأس المال يعتبر مرآة عاكسة للاقتصاد القومي، ويشكل آداة هامة ومؤثرة لتنمية النشاط الاقتصادى، وتحريك المدخرات إلى قنوات استثمارية مختلفة مما ينعكس بالإيجاب على آداء الاقتصاد ككل”.

وتلعب هذه الأنشطة دوراً هاماً وحيوياً فى تقليص الفجوة بين مؤهلات خريجى الجامعات واحتياجات سوق العمل فيما يخص استخدام الأدوات المالية مما يخلق منظومة متكاملة قادرة على تحقيق التنمية الاقتصادية المنشودة.

جانب من المحاضرات

وفي ذات السياق، قال دكتور حليم عميرة أستاذ علوم التمويل جامعة 6 أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب، إن برنامج المحاكاة ينقسم الى مرحلتين الأولى تتمثل في إطار نظري يقوم بتقديمه خبراء متخصصون بهدف رسم الصورة الذهنية عن التحليل المالي الأساسي والفني وصناديق الاستثمار والتداول الإلكتروني وعن آليات عمل البورصة بشكل عام.

كما أضاف: “يشرف على برنامج هذا العام حضور نخبة من الخبراء في مجال سوق الأوراق المالية، يأتى على رأسهم الأستاذ محمد السعيد مدير إدارة التحليل الفني بشركة اتش سي لتداول الأوراق المالية والأستاذ هيثم يوسف نائب مدير مبيعات الأفراد”.

وأشار إلى أن المرحلة الثانية للبرنامج تتضمن تقسيم الطلاب الى مجموعات متخصصة تحاكي كل منها دوراً مشاركاً فى سوق المال سواء على مستوى المستثمرين أو السماسرة أو بنوك الاستثمار وتقوم كل مجموعة على مدار مدة المؤتمر بتطبيق أساليب الاستثمار المختلفة في تكوين المحافظ المالية المتنوعة وتداول الأوراق المالية داخل قاعة مصغرة تحاكى البورصة المصرية.

فيما أعربت الدكتورة نوال الدجوى، رئيسة مجلس الأمناء، عن تقديرها العميق وفخرها بالشباب القائمين على تنظيم فاعليات هذا الحدث الذي يبرز نقاط القوة لدى الشباب المصري وما لديه من قدرات وطاقات فعالة يمكن تطويعها لخدمة المجتمع إذا ما تم استغلالها بالشكل الأمثل.

كما أكدت على دور الجامعة فى دعم الأنشطة الطلابية لما لها من تأثير فعال على ترسيخ المهارات والمعلومات بالشكل الذى يتوائم مع طبيعة هذا الجيل والتى تعتمد فى الأساس على السرعة والمرونة فى الاداء وإتخاذ القرارات، لذا اهتمامنا من خلال هذا النموذج بتوضيح أفضل الممارسات الخاصة بالتداول الالكترونى لتتماشى مع طبيعة هذا الجيل واحتياجاته.

ونوهت الدجوي أن الجامعة تضع الطالب نصب أعينها فتهتم بشكل مكثف بكل ما يضمن نقل الخبرات العملية له وجعله أكثر قدرة على العمل والمنافسة داخل سوق العمل مما يسهم فى بناء مستقبل مشرق لمصرنا الحبيبية.

نموذج محاكاه اتش سي

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/05/04/1017873