منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






السعودية تحتاج 1.58 مليون وظيفة لخفض البطالة إلى 7% بحلول 2030


يحتاج سوق العمل في السعودية إلى توفير نحو 1.58 مليون وظيفة للسعوديين خلال 14 عاما، بداية من العام الجاري 2017 حتى عام 2030، ليتراجع معدل البطالة إلى 7% بحلول عام 2030، بحسب صحيفة الاقتصادية السعودية اليوم 6 مايو 2017.
كان ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ، قد قال في حوار تلفزيوني الأسبوع الماضي، إن “رؤية 2030” تستهدف خفض معدل البطالة إلى 7% بنهاية عام 2030، ورفع نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل من 22 % إلى 30%، حيث سيتم العمل على تهيئة الموظف السعودي لدخول سوق العمل مع عمل شراكات مع القطاع الخاص، إضافة إلى ربط مخرجات التعليم باحتياجات سوق العمل والرؤية المستقبلية.
وبحسب بيانات وزارة التعليم، بلغ معدل خريجي الجامعات سنويا للدرجات التعليمية، ما بين بكالوريوس ودبلوم عالٍ ومتوسط وماجستير ودكتوراه وزمالة خلال السنوات العشر السابقة، نحو 121 ألف فرد سنويا، بمتوسط نمو سنوي 8%.
وإذا كان 85 % من خريجي الجامعات يدخلون سوق العمل، فإن سوق العمل بداية من عام 2017 حتى عام 2030  بحاجة إلى توفير نحو 1.6 مليون وظيفة، في وقت يتوقع أن يبلغ عدد الخريجين نحو 1.83 مليون فرد سعودي،بمتوسط سنوي 121 ألف خريج.
تأتي هذه التقديرات في ضوء ما أظهره سوق العمل في السنوات العشر الماضية من عدم حاجة نحو 15% من الخريجين إلى العمل.
وأظهرت بيانات الهيئة العامة للإحصاءات أنه خلال السنوات السابقة دخل نحو 191 ألف فرد سعودي لقوة العمل ،كمتوسط سنوي خلال السنوات العشر السابقة
وبلغ معدل البطالة بين السعوديين في نهاية العام الماضي 2016 نحو 12.3 % مقارنة بـ 11.5 % بنهاية عام 2015، فيما بلغ عدد المشتغلين 13.94 مليون مشتغل بنهاية العام الماضي 2016، من بينهم 26% من السعوديين بعدد 3 ملايين شخص.

وفي حال تم توظيف 244.4 ألف فرد سعودي حاليا سوف يتراجع معدل البطالة إلى 7 %، وهو المستهدف برؤية 2030، مع بقاء قوة العمل الحالية البالغة نحو 3.49 مليون بنهاية العام الماضي 2016.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2017/05/06/1018737