منطقة إعلانية



منطقة إعلانية




منطقة إعلانية





“الاتصالات” تسلم ترددات الجيل الرابع للشركات الأسبوع المقبل


القاضى: اﻻنتهاء من إعادة توزيع الترددات.. وشهرين تجارب فنية لتشغيل الخدمات
قال وزير اﻻتصاﻻت وتكنولوجيا المعلومات ياسر القاضى، إنه سيتم اﻻنتهاء من إعادة توزيع ترددات المحمول على الشركات الأسبوع المقبل، موضحاً أن الشركات اتفقت مبدئياً على جميع تفاصيل إعادة توزيع الترددات الخميس الماضى وستوقع عليها غداً اﻻثنين.
وذكر القاضى، أنه سيتم تسليم ترددات الجيل الرابع لشركات الاتصالات الأربع «المصرية للاتصالات -أورنج – فودافون – اتصالات» خلال الأسبوع المقبل.
وتفاوض الجهاز القومى لتنظيم اﻻتصاﻻت مع شركات المحمول على عملية إعادة توزيع الترددات، والتى تتضمن أطياف تكنولوجيا الجيل الثانى، والثالث، والرابع للاتصالات، خاصة الشركات تقدم حالياً خدماتها على حزم متقطعة، ومتفرقة، وليست متصلة بما يؤثر بالسلب على مستوى الخدمة، ويؤدى إلى انقطاعها فى أماكن بعينها على مستوى الجمهورية.
وأضاف الوزير، أن إعادة توزيع الترددات يحل مشكلات سابقة أدت إلى تدهور خدمات المحمول، كما أنها ستؤدى إلى إعادة هيكلة القطاع.
وذكر القاضى، أن الشركات ستحتاج إجراء تجارب على الترددات بوضعها الجديد، والتى ستبدأ فور تسليم ترددات الجيل الرابع لمدة شهرين، متوقعاً تحسن الخدمة بصورة ملحوظة عقب انتهاء التجارب.
ومن المقرر أن تقوم شركات اﻻتصاﻻت بإجراءات فنية على الترددات خلال فترة التجارب لإعادة تشكيل جميع الترددات فى المحمول.
وأضاف الوزير، أن كل شركة ستتسلم حصتها من ترددات الجيل الرابع المتفق عليها وفقاً للتراخيص التى وقعتها مع الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات.
وكانت شركات المحمول قد وقعت العام الماضى مع الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات على تراخيص إنشاء وتشغيل شبكات الجيل الرابع للتليفون المحمول، على أن يتم دفع 50% من قيمة التراخيص المتفق عليها بالدولار والباقى بالجنيه المصرى.
يذكر أن شركات الاتصالات سددت قيمة تراخيص الجيل الرابع، نهاية العام الماضى، البالغة 1.1 مليار دولار، و10 مليارات جنيه، إلى جهاز تنظيم الاتصالات.
وبلغ إجمالى ترددات 4G التى حصلت عليها شركات الاتصالات 40 ميجاهرتز، مقسمة بواقع 15 ميجاهرتز للمصرية للاتصالات، و10 لأورنج، ومثلها لاتصالات، و5 ميجا لفودافون.
من جانب آخر قال وزير اﻻتصاﻻت، إن لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب وافق على فرض رسوم تنمية موارد عند شراء خط محمول جديد بقيمة 50 جنيهاً، لافتاً إلى أنها رسوم لا تمثل أى عبء أو عائق على المستخدم، حيث أن دراسة زيادة الرسوم تمت بالاتفاق مع جميع الشركات.
وأشار إلى أن زيادة أسعار خطوط المحمول لن يؤثر على مستهدفات الشركة المصرية للاتصالات المشغل الجديد فى نشاط المحمول.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/06/18/1032914