منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




مصر تتسلم الدفعة الأولى من قطارات «جنرال إليكتريك» العام المقبل


مفاوضات مع شركة وجهة تابعة للقوات المسلحة للمشاركة فى تجميع 50 جرارًا بمصر

«خطاب»: دراسة إنشاء مصنع لإنتاج مكونات محطات الرياح فى اقتصادية قناة السويس

تعتزم شركة جنرال إليكتريك الأمريكية توريد الدفعة الأولى من الجرارات التى تعاقدت عليها مع وزارة النقل العام المقبل.

وقال أيمن خطاب الرئيس التنفيذى لشركة جنرال اليكتريك فى مصر إنه سيتم توريد 50 جرارا مصنعة بالكامل فى أمريكا، والـ50 جرارا الأخرى سيتم تجميعها جزئياً فى مصر بالتعاون مع شركات مصرية، ويجرى التفاوض مع شركة مصرية وجهة تابع للقوات المسلحة للمشاركة فى تصنيع الجرارات.

واضاف لـ«البورصة» أن الشركة كانت تستهدف توريد كمية أكبر من التى تم التعاقد عليها والبالغة 100 جرار، خاصة أن «جنرال إليكتريك» تمتلك 22 ألف جرار على مستوى العالم يعملون بكفاءة عالية، ولديها الخبرة والقدرة على توريد أى كمية.

وتعاقدت شركة جنرال إلكتريك مع وزارة النقل المصرية وهيئة سكك حديد مصر على توريد 100 قاطرة من طراز «GE ES30ACi Light Evolution Series» متعددة الاستخدام للركاب وبضائع، وذلك بجانب اتفاقية صيانة لمدة 15 عاماً من أجل توفير قطع غيار والدعم الفنى للقاطرات الجديدة والحالية لجنرال إلكتريك ضمن أسطول الهيئة بقيمة 575 مليون دولار.

وتتضمن الاتفاقية، توفير التدريب التقنى لأكثر من 275 مهندس وفنى فى هيئة سكك حديد مصر لرفع الكوادر التقنية محلياً.

وقال خطاب، إن الشركة مهتمة بعقد الصيانة طويل الأجل والبالغ 15عاما، حيث تمتلك الشركة خبرة كبيرة فى الصيانة وتوفير قطع الغيار لنحو 1400 جرار على مستوى العالم، سواء الذى يتم صيانتهم بالتعاون مع العملاء، أو التى تتولى جنرال إليكتريك صيانتها بالكامل.

وأضاف ان العقد يشمل أيضاً صيانة ورفع كفاءة الجرارات القديمة الموردة فى 2008 وغير المستغلة بالسكة الحديد وعمل ورش شاملة تدريب العمالة المصرية لصيانة الجرارات وتوفير قطع الغيار.

وفى سياق متصل أوضح الرئيس التنفيذى لجنرال اليكتريك فى مصر، أن الشركة تستهدف تدشين مصانع متكامل لتصنيع مكونات ومعدات محطات الرياح فى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وتسعى للتصنيع المتكامل والتصدير خلال 10 سنوات من تشغيلة، خاصة أن المنتج سواء التوربينات أو المولدات أو الريش سيتم تصنيعها فى مصر بنسبة 100%.

ووقعت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، اليوم الاثنين، مع جانيت هاكمان، المدير التنفيذى للبنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية لمنطقة جنوب وشرق المتوسط، والممثل المقيم للبنك فى مصر، اتفاقاً لتمويل مشروع شراء 100 جرار لصالح هيئة سكك حديد مصر بقيمة 290 مليون يورو، بحضور الدكتور هشام عرفات، وزير النقل.

وشهدت الوزيرة توقيع الإطار التنفيذى للمشروع بين مدحت شوشة، رئيس هيئة سكك حديد مصر، وجانيت هاكمان.

وقالت «نصر»: إن الوزارة حريصة على التحرك سريعاً لدعم استراتيجية وزارة النقل لتطوير شبكات الربط، والتى تسهم فى تحقيق التنمية.

وأضافت أن الاتفاق مع البنك الأوروبى يستهدف تجديد أسطول الجرارات بهيئة سكك حديد مصر، وأنه يأتى بعد أيام من توقيع اتفاق مع شركة جنرال إلكتريك لتوريد 100 قاطرة متعددة الاستخدام للركاب وبضائع لهيئة سكك حديد مصر.

وأعلن هشام عرفات وزير النقل، أن هذا التعاقد سيسهم فى تعظيم دور الهيئة بنقل البضائع عبر السكك الحديدية، وذلك ضمن الخطة الشاملة لوزارة النقل فى زيادة وتطوير قوة الجر لتطوير منظومة نقل البضائع عبر السكك الحديدية لتخفيف الأعباء على الطرق، والهدف هو الوصول إلى نقل 25 مليون طن بضائع سنويا عبر السكك الحديدية بحلول عام 2022.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/06/19/1033366