منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



«البورصة» تنشر اشتراطات اعتماد موزعى “المصرية للاتصالات” لتقديم خدمات المحمول


تواجد موظف من الشركة لدى الموزع بصفة دائمة خلال ساعات العمل
الموزع ملزم بتوفير تطبيق خاص للدخول على «سيستم» الشركة
خدمة الشحن على الهواء ليست بديلاً نهائياً لكروت الشحن بأى فرع أو موزع
قصر تبديل الشرائح على منافذ البيع المعتمدة من الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات
يحق للعميل المحلى شراء 10 خطوط صوتية و5 خطوط للداتا ببطاقة الرقم القومى فقط
يسمح للمستخدم الأجنبى شراء 5 خطوط صوتية و5 خطوط بيانات بحد أقصى
مندوب الجهاز هو مأمور ضبط قضائى يسمح له بتفتيش الفرع وفتح كل ما هو مغلق
موزع معتمد لشركة «تى إى داتا» بالمنوفية: ارتفاع التكلفة على الموزعين لتغيير الفروع.. أبرز التحديات
مصادر: «المصرية» تقر حوافز الدعم المالى للموزعين خلال أيام

حصلت «البورصة»، من مصادر حكومية، على نسخة من الاشتراطات التى وضعها الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات لموزعى المحمول بالشركة المصرية للاتصالات والتى تستعد لبدء تقديم خدماتها خلال الأسابيع القليلة المقبلة.
وتضمنت الاشتراطات ضرورة تواجد موظف من الشركة المصرية للاتصالات لدى الموزع بصفة دائمة خلال ساعات العمل المنصوص عليها من الشركة للموزع، على أن ترسل بياناته من الشركة للجهاز القومى لاعتماده. ويتواجد مع الموظف وبصفة دائما تحقيق الشخصية الخاص به وكذلك تحقيق الشخصية الصادر له من الشركة.
واشترط الجهاز أيضاً توافر أماكان مناسبة للعمل ومنها مكاتب و«ستاند» لاستقبال العملاء وتحرير العقود، بالإضافة إلى عدم تواجد أى خطوط أو عقود بالمحل غير الخطوط المرسلة من الشركة بعهدة الموظف. وحال تواجد خطوط أخرى تخص الشركة أو أى شركة محمول ستتم مصادرتها وتحرير محضر رسمى وإيقاف كود الموزع نهائياً.
وتضمنت الاشتراطات أيضاً، ضرورة توافر نظام إلكترونى يربط الموزع بالشركة المصرية للاتصالات عن طريق الإنترنت، ويشمل كمبيوتر وماسحا ضوئيا وجهاز محمول حديثا لإرسال العقود والمستندات المطلوبة إلى الشركة لتشغيل الخط للعميل فى الحال.
وشملت البنود، ضرورة توافر تطبيق خاص بالشركة لدى الموزع المعتمد لـ«المصرية للاتصالات» يتم الدخول من خلاله على نظام الشركة برقم سرى وإسم المستخدم خاص بالموزع، لتنفيذ خطوات بيع الخط وإرسال العقد المحرر وصورة بطاقة الرقم القومى للعميل (الأصل) وتكون صورة ملونة.
ويشترط أيضا توافر ختم الموزع بالكود الخاص به على العقود المحررة، على أن يحمل الختم رقم الكود كما هو مرسل من الشركة إلى الجهاز وكذلك اسم الموزع، وتوفير خط خاص بالموزع مرتبط مباشرة بمصلحة الأحوال المدنية والشركة.
شروط بيع خطوط المحمول:
جاء على رأس شروط بيع خطوط المحمول، ضرورة التأكد من وجود بطاقة رقم قومى سارية بالنسبة للمواطن، والتأكد من وجود جواز سفر سارى وتأشيرة دخول وإقامة سارية بالنسبة للشخص الأجنبى. وشددت الاشتراطات على منع بيع أو التعامل على أى خطوط بالنسبة للمواطنين إلا عن طريق بطاقة الرقم القومى فقط لا غير. ويمنع منعاً باتاً استخدام أى مستند آخر فى الشراء مثل الكارنيهات أو جواز السفر المصرى حتى إذا توافر الرقم القومى للمواطن.
وبعد اختيار الرقم من قبل العميل، يتم عمل مسح ضوئى لأصل بطاقة العميل وتصويرها صورة ضوئية لإرفاقها بالعقد، وإرسال الرقم القومى إلى مصلحة الأحوال المدنية عن طريق الخط المخصص لذلك لدى الموزع للتأكد من صلاحية البطاقة وتحديث بياناتها، ثم إدخال الرقم القومى للعميل على نظام التفعيل بالشركة للتأكد من أن العميل ليس فى حسابه أكثر من 10 خطوط باسمه، وأن بيانات البطاقة صحيحة ومحدثة.
وتستكمل الإجراءات بعد رد الشركة بالموافقة، إذ يتم تحرير العقود وملء البيانات كاملة طبقاً لبطاقة العميل وإلصاق الرقم المسلسل للخط بنسخ العقد وتوقيع العميل على العقد بكامل النسخ وإضافة ختم بكود وإسم الموزع.
ثم بعد ذلك يتم إرسال صورة العقد وصورة البطاقة الوجهين إلى الشركة عن طريق نظام التفعيل لدى الموزع، لمراجعتها ومطابقتها مع البيانات الواردة للشركة من مصلحة الأحوال المدنية، وكذلك مراجعة «الكود» الموجود على العقد والمعتمد من الشركة. ويتم وضع شريحة الخط بهاتف العميل ويقوم العميل بالاتصال بخدمة العملاء بالشركة لمراجعة بعض البيانات الشخصية للعميل هاتفيا وذلك للتأكد من هوية العميل وقيامه بشخصه بشراء الخط وليس أحد غيره وعليه الإجابة عن البيانات المطلوبة من خدمة العملاء.
وبعد الانتهاء من مراجعة البيانات من قبل الشركة يتم تفعيل الخط عن طريق الشركة المصرية للاتصالات فى الحال، على نظام التسجيل الذى يختاره العميل.
إجراءات التعاقد على خطوط المحمول وهى كالتالى:
يحصل المواطن على نسخة من عقد شراء الشريحة موضح بها بيانات الرقم القومى الخاص بالمواطن المشترى المكون من 14 رقماً صحيحاً وكاملاً وعلى أن تكون البطاقة سارية، ويجب على البائع الحصول على صورة ضوئية ملونة لوجهى بطاقة الرقم القومى، أو الباسبور بالنسبة للأجانب، وكذلك تدوين الاسم الكامل للمواطن مشترى الخط كما هو وارد فى بطاقة الرقم القومى والعنوان بالكامل للمواطن، وكذلك ختم المحل الذى قام بيبع الخط والتأكد من تطابق بياناته مع البيانات المذكورة فى شهادة اعتماد المحل.
تفعيل الخطوط:
اشترط الجهاز القومى على العميل ضرورة تفعيل الخط بعد شرائه بواسطة مركز الاتصال الخاص بالشركة المصرية للاتصالات، حيث يتم تنشيط الخط بعد نجاح العميل فى الإجابة على أحد الأسئلة التى سيتم توفيرها من قبل مصلحة الأحوال المدنية، ولا يتم تفعيل الخطوط إلا بعد نجاح العميل فى الإجابة عن السؤال. ولن يكون مسموحاً للعميل القيام بإجراء مكالمات قبل التأكد من صحة جميع البيانات الظاهرة أمام موظف خدمة العملاء المختص، على أن يكون من حق العميل تجربتين فقط للرد على تساؤلات الموظف قبل أن يقوم النظام برفض عملية التنشيط.
عملية بيع شرائح المحمول:
اشترط الجهاز لبيع الخطوط الصوتية أو خطوط البيانات للمواطن المصرى استخدام أصل الرقم القومى السارى فقط ومنعت استخدام جواز السفر أو أى مستند آخر، ويحق للمشترى شراء 10 خطوط صوتية و5 خطوط بيانات بحد أقصى، أما الأجنبى فيتم شراء الخطوط الصوتية أو خطوط البيانات باستخدام جواز السفر السارى فقط ويحق للمشترى الأجنبى شراء 5 خطوط صوتية و5 خطوط بيانات بحد أقصى.
كما أن الشخص الأجنبى لا يتم التعامل معه إلا من خلال جواز السفر / وثيقة السفر، مختومة من مصلحة الجوازات ووزارة الخارجية للبلد التابع له، على أن يكون الجواز سارياً والإقامة سارية ويتم تصوير الصفحة الخامسة بإقامة الشخص لإثبات أنها سارية حتى تاريخ شراء الخط، ولا يتم شراء خط جديد عن طريق توكيل عام أو خاص، ويصرح بالتعامل على الخط من خلال توكيل خاص أو عام فى حالة واحدة فقط هى كتابة ذلك صراحة فى التوكيل. وينص فى صياغته بالتعامل على الخط ويذكر فيه رقم الخط أو جملة كافة الخطوط المسجلة باسم الموكل.
تبديل الشرائح:
لا تتم إلا من خلال نقاط البيع المعتمدة من الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات فقط، وحال رغبة المواطن تبديل شريحته عليه تقديم أصل الرقم القومى السارى لموظف نقطة البيع الذى سيأخذ صورة ضوئية منها بعد التأكد من تطابق الرقم القومى المقدم من العميل مع الرقم القومى المسجل ببيانات الشريحة.
عدد الخطوط التى يجب استبدالها شهرياً للمستخدم الواحد:
وضع الجهاز ضمن شروطه حداً أقصى لاستبدال الشرائح شهرياً، بحد أقصى أربع شرائح فقط على التليفون المحمول الواحد شهرياً.. وحال رغبة العميل تشغيل شريحة خاصة على نفس التليفون المحمول خلال الشهر نفسه. ويجب أن يقوم المستخدم بالتوجه إلى فرع من فروع الشركة وتقديم طلب بذلك، ويقوم مدير الفرع بالإشراف على عملية تشغيل الشريحة الخاصة بنفسه.
واشترط الجهاز تخصيص مكان لوضع أرشيف استمارات الاشتراكات داخل الفرع بشكل مؤقت، حتى يتم إرسالهم إلى الأرشيف الرئيسى للشركة المصرية للاتصالات، وتضمنت اشتراطات الجهاز ضرورة الانتهاء من وضع «سيستم» للموبايل سيصبح جاهزا ومتواجدا فى الفروع قبل إنطلاق خدمات المحمول.
كيفية تخزين أجهزة الموبايل المعروضة بالفرع:
أجهزة المحمول المعروضة بالفرع سيتم تخزينها فى دولاب صغير داخل غرفة مشرف الفرع. ويجب على الموزع توفير كروت الشحن من جميع الفئات لدى جميع الفروع بصفة دائمة. وحال إنتهاء فئة معينة من الكروت يتم إرسال «إيميل» رسمى من مدير الفرع إلى الإدارة المختصة بالشركة بالفئة المنتهية وطلب كميات إضافية.
كما أن خدمة الشحن على الهواء ليس بديلاً نهائياً على كروت الشحن لأى فرع أو موزع.
سلطات مندوب جهاز تنظيم الاتصالات:
مندوب الجهاز هو مأمور ضبط قضائى بقرار من المستشار وزير العدل ويسمح له بتفتيش الفرع بجميع ما يحتويه وفتح كل ما هو مغلق لتفتيشه. وعلى مدير الفرع أو من ينوب عنه التعاون التام معه. ولمدير الفرع الحق التام فى الاطلاع على تحقيق الشخصية الخاص بمندوب الجهاز قبل السماح له بالتفتيش.
ويحق أيضاً لمندوب الجهاز تجربة أى خط يكون محل شك أنه مفعل أو مسجل بيانات غير صحيحة، والاطلاع على بيانات أى خط طبقا لقانون الاتصالات رقم 10 لسنة 2003 مادة 19 وذلك لما يتطلبه عمله من التحقق من صحة البيانات المسجلة ومطابقتها مع البيانات الصحيحة.
وعلق عدد من موزعى شركة «تى إى داتا» التابعة للمصرية للاتصالات على الاشتراطات منهم موزع معتمد بالمنوفية، قال إن الشروط التى يقرها الجهاز إجبارية ولا يمكن التلاعب فيها نهائياً.
وأضاف أن من التحديات التى تقف أمام الموزع فى هذه الاشتراطات، هو اقتصار البيع على خطوط الشركة المصرية للاتصالات فقط، بالإضافة إلى ارتفاع التكلفة التى سينفقها الموزع لتغيير الفروع مع بدء تشغيل خدمات المحمول للمستهلكين.
وأضاف أن عمولة الموزع من بيع إشتراكات الإنترنت تبلغ 20% على كل عميل جديد، و15% على العملاء السابقين، إلا أن عمولة الخطوط الصوتية ستختلف بشكل كامل عن عمولة خطوط «الداتا»، إذ ستتوقف على عدد الخطوط التى يتم بيعها فى الشهر والنسبة التى يحصل عليها الموزع من دفع فواتير أو شراء خط جديد.
وأشار إلى أن سوق المحمول يشهد حالة تشبع، قد تؤثر على زيادة الإقبال من العملاء على شراء خطوط جديد، مطالباً الشركة بالاعتماد فى البداية على تقديم عروض إنترنت بسرعات أعلى، خصوصا وإنها تمتلك البنية التحتية للإنترنت لجذب عملاء جدد.
وأضاف أن اشتراطات موزعى «المصرية للاتصالات» قريبة من اشتراطات شركات المحمول الثلاث، متوقعا أن يشهد السوق زيادة فى حوافز الموزعين بعد تشغيل الشبكة الرابعة للمحمول.
وأوضح أنه لم تصل إلى موزعى «تى إى داتا» أى نسخة من الاشتراطات حتى الآن.. لكن توجد وعود من الشركة بتقديم الموزعين لخدمات المحمول لصالح المصرية للاتصالات.
وكشف أن عددا كبيرا من الموزعين بدأ حالياً توفيق أوضاعه، حتى يصبح متماشياً مع فروع شركات المحمول الثلاث ومحلات الموزعين والوكلاء لهذه الشركات، وحتى يصبحوا قادرين على تقديم الخدمة مع بدء تشغيلها.
وقال موزع معتمد لشركة «تى إى داتا» بمحافظة الجيزة، إن الموزعين لم يحصلوا على نسخة من هذه الاشتراطات، إذ أبلغتهم شركة «تى أى داتا» بضرورة توفيق الأوضاع استعداداً لتشغيل خدمات المحمول.
وأضاف أن الدعم المادى الذى ستقدمه «المصرية» لجميع موزعى المحمول وموزعى «تى إى داتا» سيكون العامل الرئيسى فى نجاحها والانتشار بمحافظات الجمهورية، موضحا أن الشركة تمتلك فروع «تى اى داتا» وهو عدد كبير لا يمكن الاستهان به، بالإضافة إلى سنترالاتها للتليفونات الأرضية المنتشرة جغرافياً والتى يمكن أن تقدم من خلالها خدمات المحمول.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/08/02/1041052