منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الحديد يواصل الارتفاع ويقترب من 12 ألف جنيه للمستهلك


زيادات جديدة فى 6 مصانع بين 50 و730 جنيهاً للطن

 

واصلت أسعار الحديد المحلى الارتفاع بالمصانع، بعد الزيادات المتلاحقة فى أسعار المواد الخام بالبورصات العالمية، وسط توقعات بزيادة سعر الطن إلى 12 ألف جنيه من أرض المصنع قبل عيد الأضحى المقبل.

قال جورج متى، مدير التسويق بمجموعة مصانع «حديد عز»، إن الزيادات الأخيرة فى أسعار الحديد المحلى جاءت مدفوعة بارتفاع أسعار البليت فى البورصات العالمية لتصل 525 دولارًا للطن.

وقال رفيق الضو، نائب رئيس مجلس إدارة شركة السويس للصلب، إن الصناعة مرتبطة بأسعار المادة الخام العالمية.

أضاف أن «السويس للصلب» لم ترفع الأسعار لمستوى التكلفة، لكنها تعمل بطاقتها الإنتاجية الطبيعية لاستيعاب طلبات العملاء.

وارتفعت أسعار المادة الخام للحديد «البيلت» مع بداية الأسبوع الحالى إلى 525 دولارًا للطن مقابل 519 دولارًا منتصف الأسبوع الماضى، ليواصل الضغط على السوق المحلى.

وأدى ذلك لزيادات جديدة فى أسعار الحديد لدى 6 مصانع بقيم تتراوح بين 50 و730 جنيهاً فى الطن، هى «حديد عز» و«المصريين» و«السويس» و«المراكبى» و«الجيوشى» و«العشرى».

وقال تجار، إن أسعار الحديد ارتفعت إلى مستوى 11.9 ألف جنيه للمستهلكين بإضافة مصاريف النقل وبقية التكاليف.

وذكر محمود سلامة، رئيس شركة أروميكس جروب لتجارة الحديد، إن «عز» رفعت الأسعار بقيمة 50 جنيهاً لتصل إلى 11.400 ألف جنيه للطن بأرض المصنع مقابل 11.350 ألف جنيه.

ورفعت «المصريين» أسعارها من أرض المصنع إلى 11.450 ألف جنيه من 11.200 ألف بزيادة 250 جنيهاً، و«السويس» إلى 11.380 ألف جنيه للطن من 11.180 ألف بزيادة 200 جنيه.

وزادت أيضًا أسعار مصانع «حديد المراكبى» و«العشرى» لحدود 11.4 ألف جنيه للطن، مرتفعة من 11.1 و11 ألف جنيه الأسبوع الماضى بارتفاع 300 و400 جنيه على التوالى.

وقال محمد السويفى، مدير مبيعات شركة العشرى للصلب، إن التكلفة الحقيقة لإنتاج الحديد ارتفعت لأكثر من 12 ألف جنيه للطن.

وبدأت أسعار البيلت الصعود أواخر شهر يونيو الماضى فارتفعت من 420 دولاراً للطن، إلى 525 دولارًا فى المتوسط قبل يومين.

وسجلت «الخردة» ارتفاعات قياسية مؤخرًا لتصل إلى 347 دولارًا للطن، مرتفعة من 290 دولارًا خلال يونيو الماضى.

وقال طارق الجيوشى، رئيس شركة الجيوشى للصلب، إن ارتفاع التكاليف باستمرار يربك المصانع خاصة أن حركة المبيعات فى السوق تتوقف لبعض الوقت، ما يؤثر على أداء المصانع فى النهاية.

ورفعت «الجيوشى» أسعارها اليوم الأحد، بقيمة 730 جنيهًا فى الطن، لترتفع إلى 11.380 ألف جنيه من 10.650 ألف أعلنتها الشركة بداية الشهر الحالى.

وأوضح خالد الدجوى، العضو المنتدب لشركة الماسية لمواد البناء، إن حركة المبيعات ضعيفة والسوق لم يتقبل الزيادات الأخيرة.

وقال إن التوقعات تشير لزيادة أسعار البيع من أرض المصنع متجاوزة 12 ألف جنيه للطن قبل «عيد الأضحى» نتيجة ارتفاع تكلفة الإنتاج على المصانع.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/08/13/1044307