منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




اتجاه حكومى لطرح حوافز جديدة بالموانئ بعد انتهاء دراسة تحقيق التكامل بينها


«السويس للحاويات» تتوقع أن تشمل رسوم الرباط.. وتفعيلها بالتزامن مع تخفيضات تداول حاويات الترانزيت

 

تتجه الحكومة ممثلة فى وزارة النقل والهيئة الاقتصادية لتنمية قناة السويس ﻹقرار حزمة حوافز استثمارية جديدة بالموانئ خلال الأشهر المقبلة، بعد انتهاء دراسة أسندتها الوزارة لمكتب استشارى ألمانى بهدف تحقيق التكامل بين الموانئ.

وكانت وزارة النقل أسندت لأحد المكاتب الألمانية المتخصصة فى دراسات النقل البحرى واللوجيستيات وضع دراسة تهدف إلى تحقيق التكامل بين الموانئ المصرية كافة بما يراعى أطر التنافسية العالمية والحد من المنافسة بين الموانئ، والتى قد تتضمن النص على حوافز للمشغلين والمستثمرين لتشجيع الاستثمار فى الموانئ بعد اجتماعها مايو الماضى مع الخطوط الملاحية العاملة فى مصر على أثر انسحاب أحد التحالفات من ميناءى شرق بورسعيد إلى موانئ إسرائيل واليونان.

وقال هانى النادى مدير العلاقات العامة والحكومية بشركة قناة السويس لتداول الحاويات والبضائع SCCT، إن الحكومة تتجه لطرح حزمة حوافز استثمارية جديدة بعد عيد الاضحى تتضمن رسوم الرباط بالموانئ.

وأضاف النادي، إن القرار السابق بشأن إلغاء رسوم الـ4% الإضافية على خدمات السفن الطويلة بدأ سريانه منذ الإعلان عنه فى مؤتمر وزارة النقل والهيئة الاقتصادية، إلا أن تطبيق حوافز تداول حاويات الترانزيت، وتفعيل فاتورة الرسوم الموحدة سيكون بعد العيد، خلال شهر اكتوبر المقبل.

وأشار النادى إلى توافق كل من الحكومة والخطوط الملاحية على إسناد الدراسة لجهة مستقلة لضمان الحياد، والتى من المنتظر ان تتضمن طرح حوافز على رسوم الموانئ وبعض الخدمات المؤداة.

وأفاد النادى، أن الشركة تدرس وضع كوسكو باسيفيك المساهمة لديها بحصة تصل إلى 20%.

وكانت كوسكو اشترت فى أبريل 2016 نحو 51% من هيئة ميناء بيريوس اليوناني، كما تقوم شركة بيريوس كونتينر ترمينال التابعة لها بتشغيل رصيفين فى الميناء منذ عام 2009، ويعد بيريوس اليونانى المنافس الرئيسى فى الوقت الحالى لميناء شرق بورسعيد.

ومن المتوقع ارتفاع القدرة الاستيعابية لميناء بيريوس خلال الأشهر القليلة المقبلة من 3.7 مليون حاوية إلى 6.2 مليون، بما يرفع تصنيف الميناء إلى المرتبة الـ 30 بين أكبر الموانئ فى العالم، مقارنة بالمركز الـ 38 حاليا.

وتساهم كوسكو فى شركة قناة السويس للحاويات بنحو 20% من هيكل رأس المال من من خلال شركة شركة كوسكو باسيفيك التابعة لها، بجانب 55% لشركة ميرسك العالمية من خلال شركتها التابعة إيه.بي.إم ترمينلز، و10.5% لهيئة قناة السويس، و5% للبنك الأهلي، و9.7% لمجموعة من مستثمرى القطاع الخاص.

وقال النادى إن وضع شركة كوسكو باسيفيك غير صحى على مستوى الشراكة أو المنافسة، ولم تستقدم كوسكو أى من خدماتها بمحطة حاويات قناة السويس كما هو جارٍ بالنسبة لميرسك.

وتعد محطة قناة السويس لتداول الحاويات واحدة من أكبر 5 محطات على البحر المتوسط، وتصل طاقتها الاستيعابية حاليا إلى 5 ملايين حاوية سنويا، كما تستحوذ الشركة على أكثر من نصف عدد الحاويات التى يتم تداولها فى مصر سنويا.

وقال النادي، إن الشركة تداولت نحو 29.5 مليون حاوية منذ إنشائها عام 2004، كما تتعامل مع 14 خطا ملاحيا ويعمل بها 3 آلاف عامل بشكل مباشر وغير مباشر، بحسب بيانات الشركة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/08/26/1047708