منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




افتتاح معرض «صنع فى مصر» بمشاركة 115 شركة


افتتح اليوم المدير التنفيذى لاتحاد الصناعات ورئيس غرفة الصناعات الهندسية فعاليات الدورة الثالثة لمعرض «صنع فى مصر»، بمشاركة 115 شركة، لمدة 4 أيام، بمقر المعرض الدائم للصندوق الاجتماعى للتنمية، بأرض المعارض بمدينة نصر.

قال حسام فريد، رئيس مجلس إدارة شركة الوايلر فريد للطلمبات، إن المعرض يهدف إلى التعاون والتكامل بين الشركات لتعميق التصنيع المحلى، وخفض استيراد مستلزمات الإنتاج من الخارج.

وأكد أهمية اتجاه الشركات المصرية للتصنيع المحلي، بعد القرارات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة، خلال العام الماضي، ما أدى إلى الحد من الاستيراد والتوجه للتصنيع.

وتصل المساحة الإجمالية للمعرض 1500 متر مربع، ويبلغ سعر المتر 500 جنيه.

قال محمد الشعشاعي، مدير التسويق التجاري، بشركة العبد للأجهزة الكهربائية، إن المعرض يعد فرصة جيدة للتسويق لمنتجات الشركة.

وأضاف أن المشاركة فى المعارض الداخلية والخارجية تعد أحد أهم الأدوات التسويقية للشركة لزيادة المبيعات وفتح أسواق بيع جديدة.

وأشار إلى أن تجمع شركات الصناعات الهندسية، والتكامل فيما بينها يعطى الفرصة لزيادة المكونات المحلية فى المنتج النهائي، ما يعد فرصة جيدة لخفض الأسعار.

تمتلك شركة العبد للأجهزة الكهربائية مصنع بمدينة السادات لتصنيع الغسالات والأجهزة الكهربائية.

قال جورج أسود، رئيس مجلس إدارة شركة جى آخر جي، لصناعة الغزل والنسيج، إن الهدف من مشاركة الشركة فى المعرض مد قطاع الصناعات الهندسية باحتياجاته من الغزل والنسيج.

وأضاف أن قطاع الغزل والنسيج واجه بعض التحديات وتأثر بشكل سلبى نتيجة القرارات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة الفترة الماضية.

وشاركت الشركة فى المصنع للتكامل مع شركات الأجهزة الكهربائية وشركات تصنيع السيارات والتى تستخدم الغزل و لنسيج ضمن مستلزمات الإنتاج.

ويوفر المعرض للمشاركين فرصة التعرف على الشركات التى تصنع أجزاءً مغذية تتكامل مع منتجاتهم، والتواصل مع الهيئات الحكومية التى تستورد بعض الأجزاء والمكونات من الخارج لتعميق التصنيع المحلى، ولتلبية احتياجاتهم، مثل، وزارة الإنتاج الحربى، والهيئة العربية للتصنيع، وهيئة سكك حديد مصر، ومترو الأنفاق، وهيئة قناة السويس، والهيئة العامة للبترول.

وعقدت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات الدورة الأولى لمعرض «صنع فى مصر»، فى عام 2011، تحت شعار «تعارف وتكامل للصناعة الوطنيية»، للتكامل بين الشركات العارضة وتعميق التصنع المحلى.

قال محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، إن توجه الدولة نحو الحد من الاستيراد، وإحلال المكون المحلى بدلاً من المستورد، شجع الشركات والجهات الحكومية والخاصة على المشاركة بالمعرض.

أضاف: «الدورة الحالية للمعرض، تختلف عن السابقتين، نظراً للمناخ الجيد الذى تعيشه الصناعة المصرية، بعد الإجراءات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة ما شجع الشركات المحلية على الاتجاه للتصنيع بدلاً من الاستيراد».

أشار المهندس إلى أن 25 شركة صغيرة ومتناهية الصغر، شاركت فى المعرض دون مقابل، لتشجيعها، وإعطائها فرصة تنمية مبيعاتها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/09/13/1050794