“الصناعات الهندسية”: إصدار استراتيجية صناعة السيارات أهم أهداف القطاع عام 2018


قال سمير علام نائب رئيس شعبة وسائل النقل بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات المصرية، إن الشعبة وضعت عدداً من الأهداف والخطوط العريضة لتطوير والنهوض بالقطاع خلال عام 2018، على رأسها السعى لإصدار الاستراتيجية الخاصة بصناعة السيارات.

وأوضح علام، أنه سيتم خلال العام وضع مجموعة من المواصفات القياسية لصناعة السيارت والتى ستقود القطاع إلى التطوير والازدهار.

وأضاف أن مجلس النواب ناقش الاستراتيجية وأبدى بعض الملاحظات عليها، ومنها الملاحظة على المكون المحلى والحوافز الخاصة بالإنتاج، مشيراً إلى انه تم الاستعانة بجهة محايدة، تمثلت بمكتب استشارى المانى للاستفادة من خبرات المكتب بهذا المجال.

وبين أن الاستراتيجة التى تم وضعها من جانب غرفة الصناعات الهندسية تهدف إلى إنتاج السيارات ليس تجميعها، فضلاً عن أن أغلب الشركات والمصانع العالمية المنتجة السيارات تنظر صدور الاستراتيجية للاستثمار بهذا القطاع الحيوى.

وأكد سمير علام نائب رئيس شعبة وسائل النقل بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات المصرية أن الشعبة تسعى لإضافة مواصفات قياسية جديدة على المتواجدة حالياً، والتى يبلغ عددها 10 مواصفات وصدرت منذ عام 2010.

وبين أنه سيتم عمل مجموعات قياسية كاملة للسيارات المصرية سواء المجمعة بمصر أوالمستوردة من الخارج، وسيتم ذلك بشكل تدريجى لكى تتمكن المصانع العاملة بالقطاع من تنفيذها،منوها بأن جميع المواصفات التى ستصدر تحمل التفاصيل والأكواد والأرقام ذاتها الخاصة بالمواصفات الأوروبية.

ويذكر أن الاستراتيجية القومية لصناعة السيارات ستعمل على تعميق صناعة السيارات ومكوناتها فى مصر، وتحتوى على سلسلة محفزات تدريجية للشركات، بالإضافة إلى وضع برامج لتحفيز الطلب على السيارات.

وقال بهاء ديمترى عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الهندسية ورئيس لجنة المعارض بالغرفة إنه سيتم عقد عدد من الاجتماعات واللقاءات خلال الفترة المقبلة مع بعض الجهات الحكومية والهيئات الصناعية لحل جميع العراقيل التى تواجه الصناع.

وأوضح ديمترى، أنه من ضمن تلك الجهات، جهاز الرقابة الصناعية وهيئة الرقابة على الصادرات والواردات، يعقبها اجتماعات أخرى مع هيئة الجمارك والضرائب وجهاز حماية المستهلك لمناقشة ماتم الاتفاق على تنفيذه من القرارات التى أخذت فى الاجتماعات السابقة.

وأشار إلى أن الغرفة تعمل بصفة دورية على الاجتماع مع الأجهزة الحكومية للوصول إلى حل للعقبات التى تواجه صناع القطاع، خاصة أن القطاع الهندسى يعتبر من أهم القطاعات الصناعية التى تقود الاقتصاد الوطنى خلال المرحلة المقبلة وتحقق النمو والازدهار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/01/21/1079867