منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



«عبداللطيف جميل» تنافس على محطات شمسية غرب النيل بتحالف مع «إنفينتى»


تحالفت شركة «إنفنيتى سولار» مع شركة «عبداللطيف جميل» للمنافسة على المناقصة التى طرحتها الشركة المصرية لنقل الكهرباء بقدرة 600 ميجاوات فى غرب النيل.
قال تيمور أبوالخير، رئيس قطاع الاستثمار بشركة إنفنيتى سولارلـ«البورصة»، إن الشركة تتحالف مع «عبد اللطيف جميل السعودية» للمنافسة على المشروع.
وأضاف أن تحالف «إنفنيتى سولار- عبد اللطيف جميل» ضمن الشركات التى تقدمت بسابقة الخبرة للشركة المصرية لنقل الكهرباء بمسمى «كونسورتيوم FRV FOTOWATIO RENEWABE VENTURES -INFINTY.
ووفقاً لكراسة الشروط التى حصلت «البورصة» على نسخة منها، توجد 3 نماذج للمحطات إما أن تنشئ الشركة الفائزة محطتى طاقة شمسية بقدرة 600 ميجاوات وبواقع 300 ميجاوات للمحطة الواحدة، أو تنشئ 3 محطات بقدرة إجمالية 600 ميجاوات وبواقع 200 ميجاوات للمحطة الواحدة، أو إنشاء محطة واحدة بقدرة 600 ميجاوات.
وتتضمن الشروط أن تكون الشركة المتقدمة للمناقصة أنشأت ما لا يقل عن 3 مشروعات طاقة شمسية بقدرة 100 ميجاوات، وأن تقدم مستندات توضح الملاءة المالية لتنفيذ المحطات.
ونشرت “البورصة” فى الاسبوع الماضى أن شركة عبداللطيف جميل السعودية للاستثمار عادت للمنافسة على تنفيذ مشروعات الطاقة بمصر بعد عامين من إعلان تخارجها من مشروعات تعريفة تغذية الطاقة الشمسية والمناقصات التنافسية التى كانت تتنافس عليها.
وقالت مصادر مطلعة لـ”البورصة”، إن شركة عبداللطيف جميل السعودية تقدمت بعرض فى مناقصة سابقة الخبرة لمحطة طاقة شمسية فى غرب النيل بقدرة 600 ميجاوات ضمن 18 شركة وتحالفاً تقدموا بعروضهم.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/02/27/1088395