منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«ifc»: مساهمتنا فى بنك الإسكندرية غير مرتبطة بتخارج الحكومة


قالت مؤسسة التمويل الدولية «ifc» الذراع الاستثمارية لمجموعة البنك الدولى، إن توقيت تخارجها من بنك الإسكندرية غير مرتبط ببرنامج الطروحات الحكومية الذى يشمل البنك.
وقال وليد اللبدى المدير الإقليمى لمصر واليمن وليبيا بمؤسسة التمويل الدولية لـ«البورصة»، إن المؤسسة إذا قررت بيع أسهمها «كلياً أو جزئيًا» فى بنك الإسكندرية فسوف تعلن عن ذلك رسمياً.
وأضاف عبر البريد الإلكترونى حول ماذا إذا كانت ترغب المؤسسة فى بيع حصتها فى بنك الإسكندرية مع سعى الحكومة لطرح حصتها فى البنك فى سوق الأوراق المالية، أن قرار مؤسسة التمويل الدولية الخروج من استثماراتها سواء فى مصر أو فى أى دولة فى العالم، يعتمد بالدرجة الأولى على انتهاء الدور التطويرى للاستثمار فى الشركة، بالإضافة إلى ظروف السوق الحالية.
وتابع اللبدى: «على المستوى المحلى، نرى إمكانات كبيرة فى القطاع المالى والمصرفى المصرى، ونحن نقدر شراكتنا الطويلة الأجل مع بنك الإسكندرية».
ويتكون هيكل مساهمى بنك الإسكندرية من مؤسسة التمويل الدولية بنحو %9.75 من إجمالى رأس المال المصدر والمدفوع، و%20 وزارة المالية المصرية، و %70.25 مجموعة إنتيسا سان باولو.
وأعلنت وزارة المالية خلال شهر مارس الحالي، عن تفاصيل برنامج لطرح حصص أقلية من 23 شركة فى البورصة خلال 30 شهراً، وتضمن البرنامج حصة الحكومة فى البنك.
وتستهدف المرحلة الأولى من برنامج الطروحات الحكومية، طرح حصص بين 15 و%30 من 20 شركة و3 بنوك مملوكة أو تساهم فيها الحكومة معظمها ينتمى لشركات قطاع الأعمال العام.
وبجانب بنك الإسكندرية تسعى الحكومة لبيع حصصها فى بنك القاهرة، وبنك التعمير والإسكان.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2018/03/26/1095587