أرباح “مصر للفنادق” ترتفع 28% إلى 162 مليون جنيه في 9 أشهر


ارتفعت أرباح شركة “مصر للفنادق” بنسبة 28% خلال التسعة أشهر المنتهية في مارس 2018، لتصل إلى 161.7 مليون جنيه، مقارنة بصافي أرباح 126 مليون جنيه بالفترة ذاتها من العام المالي 2016- 2017.

وزادت مبيعات الشركة خلال فترة التسعة أشهر الأخيرة لتصل إلى 359.4 مليون جنيه، مقابل إجمالي مبيعات 129.2 مليون جنيه في الفترة المقارنة من العام المالي 2016-2017.

كشف عمرو عطية رئيس مجلس إدارة شركة «مصر للفنادق» المملوكة لـ«القابضة للفنادق»، عن إعداد خطة لبيع الأصول غير المستغلة للشركة، الفترة المقبلة، لدعم السيولة، وخفض الرافعة المالية.

وأوضح أن الشركة تخطط لبيع 8 شقق سكنية، فى نويبع، وتم تعيين مقيم عقارى، للوقوف على القيمة السوقية، وسيجرى بيعها ضمن مزايدة فى الأجل القريب.

كما كشف عن تعيين بنك مصر، مستشاراً مالياً للشركة فى بيع حصته فى «الإسماعيلة الجديدة للاستثمار والسياحة»، البالغة 9.8%، بواقع 284.6 ألف سهم وتبلغ القيمة الاسمية للسهم 10 جنيهات، ضمن خطة دعم السيولة، ويمتلك بنك مصر حصة فى الإسماعيلية الجديدة للاستثمار تبلغ 19%.

أوضح أن الشركة تستهدف رفع الاحتياطيات النقدية إلى 90 مليون جنيه، لضمان سداد جميع الالتزامات، والتفاوض مع البنك الأهلى لخفض الفائدة على قرض الشركة، والتى انخفضت بالفعل 1% على الشريحتين، الثانية والثالثة، مع الإبقاء على علاوة الكوريدور للشريحة الأولى.

أضاف أنه يجرى تطوير كبير لفندق «النيل» لرفع الكفاءة والعمر الافتراضى للفندق، تشمل توسيع مطعم، الـ«NOX»، باستغلال منطة سطح الفندق، ومطعم «باب شرق» بناءً على طلب شركة الإدارة «ريتز كارلتون»، لاستيعاب الإقبال الشديد عليه والذى يمثل تقريباً 30% من إيرادات الفندق، بالإضافة إلى تطوير حمام السباحة.

وتقدر أعمال التطوير فى فندق دهب حوالى 100 مليون جنيه سيتم تمويلها ذاتيا، حيث توقع عطيه، انتعاش إيرادات الفندق التابع للشركة فى محافظة جنوب سيناء، بما يتراوح نسبة الـ35%، بعد استئناف الرحلات الروسية من طائرات «الشارتر».

بينما قدرت بحوث «فاورس» جذب 2 مليون سائح روسى خلال 2018، مقارنةً بـ3.1 مليون سائح فى 2014، بعد رفع قرارات رفع الحظر.

تسعى شركة «مصر للفنادق» لرفع نسب إشغالات فندق «ريتز كارلتون» لأعلى من 80% خلال عام 2018، بعد تحقيق ارتفاع
كبير فى صافى الأرباح التشغيلية للنصف الأول من العام المالى 2018.

وقفزت صافى أرباح 475.3% خلال النصف الأول من عام 2017-2018، لتبلغ 88.7 مليون جنيه مقابل 15.4 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق، نتيجة نمو إيرادات النشاط بنسبة 354.8%، لتصل إلى 211.46 مليون جنيه، خلال النصف الأول من عام 2017-2018، مقابل 46.49 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق.

وتستهدف الشركة تحقيق إيرادات تشغيل390.7 مليون جنيه، بنهاية العام المالى الحالي، وفق الموازنة التقديرية التى تستند على إيرادات النصف الأول الفعلية، والمتوقع للنصف المتبقى من العام، مقارنةً بإيرادات معتمدة 331.3 مليون جنيه، للوصول إلى صافى ربح مقترح بعد الضريبة 99.635 مليون جنيه، خلال العام المالى المقبل 2018-2019.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/04/15/1098989