منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






تراجع الخام العالمى يدعم تثبيت أسعار الحديد محلياً


«البيليت» ينخفض 30 دولاراً فى الطن.. والخردة 25 دولاراً
دعم تراجع الأسعار العالمية لخامات تصنيع حديد التسليح تثبيت أسعاره فى مصر، خلال الأسبوع الحالى، عند مستويات الأسبوع الماضى من أرض المصنع ولدى تجار التجزئة.
قال محمد السويفى، مدير المبيعات فى شركة العشرى للصلب، إنَّ أسعار خام البيليت تراجعت خلال تعاملات الأسبوع الماضى فى بورصة لندن للمعادن بقيمة 30 دولاراً فى الطن، لتهبط إلى 525 دولاراً، مقابل 555 دولاراً.
تراجعت أيضاً «الخردة» بقيمة 15 دولاراً فى الطن كانت كسبتها الأسبوع قبل الماضى، لتهبط إلى 335 دولاراً فى الطن، مقابل 35 دولاراً.
شجع ذلك المصانع على تثبيت أسعار البيع لديها، خلال الأسبوع الحالى، عند مستويات الأسبوع الماضى، لتتخطى فترة الثبيت الحالية شهرين.
ذكر أن أسعار البيع النهائية لم تستجب لتراجع خامات التصنيع نتيجة وجود كميات من الإنتاج بالأسعار القديمة، بخلاف أن المصانع أعلنت ثبات أسعارها وقت زيادة أسعار الخامات قبل نحو أسبوعين.
أضاف طارق الجيوشى، رئيس شركة الجيوشى للصلب، أن عمليات البيع مستقرة عند مستوى منخفض منذ بداية موسم حصاد القمح، ورغم زيادة أسعار الخامات قبل أكثر من أسبوعين، أعلنت المصانع ثبات أسعار البيع للتجار.
أوضح »الجيوشى”، أن تكاليف الإنتاج ما زالت مرتفعة، رغم تراجع أسعار الخامات عالمياً، والسوق هو من يحكم هذه العملية فى النهاية، وفقاً لنظرية العرض والطلب.
وأعلنت شركات الحديد تثبيت أسعارها منذ بداية الشهر الحالى بغرض تحريك السوق وزيادة المبيعات لتواصل الأسعار استقرارها منذ آخر شهر مارس الماضى.
قال محمود سلامة، رئيس شركة أروميكس جروب لتجارة مواد البناء، إنَّ مصانع حديد عز ثبتت أسعارها عند 12.528 ألف جنيه فى الطن من أرض المصنع، ومصانع بشاى للصلب عند 12.525 ألف جنيه.
كما أعلنت مصانع حديد العشرى ومصر ستيل ثبات أسعارهما عند 12.3 ألف جنيه فى الطن، وبيانكو للحديد والصلب 12.225 ألف جنيه للطن تسليم أرض المصنع.
لفت إلى أن الطلب من قبل المستهلكين مستقر فى الفترة الحالية، ومن المتوقع أن يعود للزيادة بعد انتهاء إجازة عيد الفطر.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/06/09/1109744