منطقة إعلانية



منطقة إعلانية




منطقة إعلانية






«فؤاد »: استقرار أسعار المواد الغذائية حتي نهاية العام الحالي والقطاع عاد للنمو 


سداد القروض ونموا المبيعات وراء ارباح «جهينة » خلال النصف الاول

 قالت بسنت فؤاد مدير العلاقات الخارجية بشركة جهينة غن قطاع الصناعات الغذائية عاد للصعود مرة آخري بعد تراجع المبيعات بصورة كبيرة خلال العام الماضي .

وتوقعت استمرار نمو القطاع حتي نهاية العام الحالي , الامر الذي يساهم في استقرار الاسعار , رغم ارتفاع تكاليف الانتاج بعد ارتفاع اسعار المحروقات ووالكهرباء والمياة , وستقوم بإمتصاص تلك الزيادات  .

اكدت علي ان جهينة لن تقوم برفع اسعار منتجاتها خلال الفترة القليلة المقبلة , وستقدم عروضا ترويجية علي جميع منتجاتها حتي نهاية العام الحالي لتنشيط المبيعات .

أشارت الشركة استثمرت نحو 2.4 مليار جنيه خلال الفترة من 2014 الي 2018 , وسيتم التركيز خلال الفترة المقبلة علي مواصلة رفع الكفاءة الإنتاجية في جميع القطاعات التي تعمل بها الشركة , وتقديم منتجات عالية الجودة .

اوضحت ان الشركة قامت بعمل مراجعة شاملة لجميع منتجاتها , وتم وقف انتاج بعد المنتجات عالية التكلفة ومنخفضت الربحيه , والتركيز علي منتجات عالية العائد , كما قام قطاع الابحاث والتطوير , بإبتكار منتجات جديدة تساهم في نمو المبيعات

أضافت ان آخر منتجات الشركة التي تم طرحها بالسوق , هي منتج لبن خالي اللاكتوز والذي يمثل علاج لمرضي حساسية اللاكتوز ,والمحرومين من تناول وفؤائد اللبان ومنتجاتها بسبب المشاكل الصحية التي يتعرضون لها .

وزادت مبيعات المجموعة خلال النصف الأول من العام الجاري إلى 3.48 مليار جنيه، مقابل مبيعات بلغت 2.86 مليار جنيه في النصف المقارن قبل عام.

اضافت ان اختيار المنتج الجديد بعد دراسة دقيقة لقطاع عريض من المستهلكين خاصةً وإن الاحصائيات عالمياً قد كشفت ان 70% من المستهلكين يعانون من هذه الحساسية مع وجود نسبة متماثلة في مصر. ب

وشدد الدكتور ذكريا سراج الدين -استشاري أمراض الباطنة والجهاز الهضمي- علي فوائد اللبن الخالي من اللاكتوز كحل مثالي للأشخاص الذين يعانون من مشكلة عدم تحمل اللاكتوز وفوائد تناول اللبن كجزء أساسي من البروتين الغذائي اليومي لكافة الفئات العمرية.

اشار  سرج الدين الي إن عدم قدرة المعدة على هضم مادة “اللاكتوز” الموجودة بداخل حليب البقر ومشتقاته، واحدة من أكثر مشاكل الهضم شيوعاً، حيث ان جسم الانسان ينتج “انزيماً” يسمى “اللاكتاز”، يقوم بمهمة تحليل “اللاكتوز” ليحوله إلى “سكريات” بسيطة يمكن للجسم امتصاصها واستخدامها، وعندما ينقص هذا الإنزيم، تبقى مادة “اللاكتوز” في الجسم وتتخمر، مما يتسبب للشخص إضرابات بالمعدة مثل الانتفاخ والغازات والاسهال وغيره من الأعراض المؤلمة لمرضى الباطنة والجهاز الهضمي.

وقالت الدكتورة مها مصباح –رئيس قطاع الأبحاث والتطوير: “أن الشركة تمتلك قسم خاص للأبحاث والتطوير صمم طبقاً لأعلى المواصفات والتكنولوجيات العالمية ولعل منتجات الشركة على اختلافها والتي كان آخرها لبن جهينه الخالي من اللاكتوز .

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: جهينه

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2018/08/09/1125428