منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






شينخوا : مصر سوق هام لصناعة السيارات الصينية


“جيلى” تستحوذ على 8% من السوق.. و”شيرى” تستعد بجيل جديد من “تيجو”

شارك عدد من شركات صناعة السيارات الصينية فى الدورة الخامسة والعشرين من معرض القاهرة الدولى للسيارات “أوتوماك فورميلا 2018″، الذى يعقد في القاهرة خلال الفترة من 26 وحتى 30 سبتمبر، من بينها شركات “جيلى” و”شيرى” و”بريليانس” و”زوتاى” و”شانجان” وغيرها.

وقال ليو شوبين، مدير السوق الأفريقى لدى شركة “جيلى” المتخصصة في صناعة السيارات، إن “جيلى” أصبحت أكبر صانع سيارات فى الصين في عام 2017، فقد باعت الشركة ما يصل إلى 1.24 مليون سيارة داخل البلاد، مشيراً إلى أن العلامة التجارية الصينية أصبحت تحظى أيضاً بشعبية كبيرة بين المصريين في السنوات الأخيرة.

وأوضح ليو، في تصريحات أدلى بها إلى وكالة اﻷنباء الصينية شينخوا خلال تواجده فى المعرض: “خلال السنوات الأخيرة، كانت مصر سوقاً هاماً جداً بالنسبة لشركة جيلى، فعندما ازدهر الاقتصاد المصرى فى عام 2014 كانت صادرات جيلى إلى مصر تتراوح بين 30 ألفاً و40 ألف سيارة تقريباً”.

وأضاف أن مبيعات سيارات جيلى انخفضت فى السوق المصرى خلال العامين الماضيين، نظراً للأوضاع الاقتصادية الصعبة فى البلاد، ولكن الشركة تأقلمت سريعاً لتعزز بذلك وجودها فى الدولة العربية اﻷكثر اكتظاظاً بالسكان.

وقال ليو: “فى ظل التعديلات المدخلة على سياراتنا فى 2018 ودعم موزعنا في مصر “غبور أوتو”، نحن واثقون جدا من زيادة مبيعاتنا فى 2019″، متوقعاً ارتفاع القوى الشرائية فى مصر خلال عامى 2019 و2020، نظراً للنمو الاقتصادى المستمر.

وقالت الوكالة الصينية إن شركتى “جيلى” و”شيرى” شركاء لشركة “غبور أوتو” الرائدة في صناعة السيارات فى مصر، والمسئولة عن خدمات التسويق والتوزيع وخدمات ما بعد البيع الخاصة بالشركتين الصينيتين.

وقال فريد فاضل، نائب رئيس شركة “غبور أوتو”، إن شركة “جيلى” تمكنت من الحصول على حصة سوقية تبلغ نسبتها 8% في مصر، حيث باعت نحو 45 ألف سيارة حتى الآن، وذلك منذ تعاونها مع “غبور أوتو” فى عام 2012.

وقال فاضل، في حوار أجراه مع وكالة “شينخوا”، إن السوق المصرى واعدة جدا ولديها الإمكانات اللازمة لإجراء مزيد من التوسع، خاصة أن أعداد السيارات فى مصر ضئيل للغاية مقارنة بالكثافة السكانية التى تتجاوز حاجز الـ 100 مليون.

وفى الوقت نفسه، قال كامل نجيب، مدير قطاع “شيرى” لدى “غبور أوتو”، إن شركة “شيرى” باعت أكثر من 12 ألف سيارة فى مصر على مدى الثلاثة أعوام الماضية، معرباً عن ثقته فى زيادة أعداد السيارات المباعة قريباً جداً نظراً للسمعة الجيدة التى تتمتع بها الشركة في السوق المصرى.

واستطاعت “شيرى” تحقيق أداء جيد منذ فترة طويلة جداً، خاصة فيما يخص موديل “تيجو 3″، ولكنها تقدم الآن جيلاً جديداً من السيارات، الذى يتمثل في سيارتى “أريزو 5” و”تيجو 4″، والتى قال عنها نجيب إنها جيل جديد تماماً مزود بتكنولوجيات جديدة من شأنها تغيير سوق السيارات الصينية فى مصر.

وقال خالد سعد، المدير العام لشركة “بريليانس بافاريان أوتو”، إن شركته استطاعت تحقيق نتائج إيجابية في مصر منذ دخولها إلى السوق في عام 2006، فقد باعت ما يتراوح بين 10 آلاف وحتى 15 ألف سيارة في البلاد.

وصرح سعد، خلال مقابلته مع الوكالة الصينية فى جناح “بريليانس” فى “أوتوماك فورميلا”، أن شركات صناعة السيارات الصينية استحوذت على أكثر من 40% من الحصة السوقية للسيارات التجارية فى مصر، بينما تستحوذ السيارات الخاصة على ما يتراوح بين 15% و20% من الحصة السوقية.

وقالت وكالة شينخوا، إن “أوتوماك فورميلا” لهذا العام يضم 40 علامة تجارية للسيارات من أصل 48 علامة تجارية موجودة في السوق المصرى بشكل عام، وهناك أكثر من 12 شركة صينية كبيرة متخصصة فى صناعة السيارات مشاركة في النسخة الحالية من المعرض.

وأشار هاني خفاجى، مدير معرض “أوتوماك فورميلا 2018″، إلى وجود تطور ملحوظ فى سوق السيارات في مصر بعد الانخفاض الذي شهدته المبيعات فى العامين الماضيين، إثر انخفاض قيمة الجنيه المصرى فى أواخر عام 2016 كجزء من برنامج الإصلاح الاقتصادي المستمر في البلاد.

وقال خفاجى: “مع تحسن النمو الاقتصادى فى مصر، بدأ سوق السيارات فى الازدهار وتعويض الانخفاضات السابقة خلال العام الجارى”، مشيراً إلى أن بعض صانعى السيارات الصينية تبيع ما يصل إلى 9 آلاف سيارة سنوياً، وهو رقم يعكس وضعها الجيد فى السوق المصرى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/09/30/1136655