منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






أزمات الملابس فى الرياضة المصرية بنكهة أوليمبية


 

«نايكى» دفعت 250 ألف جنيه لإنقاذ البعثة المصرية فى «لندن 2012»

«العريان»: لا يوجد قميص مخصص للأوليمبياد
ترتبط أزمات الملابس فى الرياضة المصرية بدورة الألعاب الأوليمبية، وكان أشهرها ما حدث فى أوليمبياد لندن 2012، بعد ثبوت تعاقد اللجنة مع شركة ملابس مقلدة لتوكيل شركة «نايكى».
وقال إسماعيل الشافعى صاحب توكيل «نايكى» فى مصر: «توجد قصة شهيرة قبل أوليمبياد لندن 2012، قامت اللجنة الأوليمبية بالتعامل مع شركة أدوات رياضية قدمت لها أدوات مقلدة تحمل علامة «نايكى» لترتديها البعثة المصرية، وجاءت إلينا لاعبة السباحة التوقيعية يمنى خلاف، تريد تغيير الزى الخاص بها بملابس تناسب مقاساتها، وهو ما جعلنا نعرف أن البعثة المصرية سترتدى ملابس مقلدة، فقمت بالاتصال باللجنة الأوليمبية وخاطبناهم بشكل رسمى، وحذرناهم إنهم قد يتعرضون لعقوبات كبيرة ولم يستجيبوا».
أضاف: «اللاعبة سخرت من الملابس عبر «تويتر» وهو ما جعل الصحف الإنجليزية تتحدث عن الأمر، وتسبب فى أزمة كبرى، فعادوا لى مجدداً، وتفاوضت مع الشركة الأم ونجحت فى الاتفاق معهم على أن يتم شحن المنتجات الأصلية على إنجلترا، وهو ما حدث بالفعل وارتدت البعثة المصرية المنتجات الأصلية، وتحملنا نحن قيمة هذه المنتجات».
وتابع: «كان المبلغ الذى تحملناه 250 ألف جنيه وقتها من أجل انقاذ سمعة مصر، وكان هناك قرار من رئيس الوزراء بفتح تحقيق فى الأمر، وأدليت بأقوالى فى نيابة الأموال العامة، ولا أعلم إين وصل الأمر الآن، لآن البلد كانت تعيش ظروف استثنائية وقتها».
وفى أوليمبياد الشباب «بيونس أيريس 2018» بالأرجنتين ظهر منتخب الصالات المصرى بقمصان تحمل لاصق أبيض بشكل يبدو غير مقبول.
وقال مصدر باتحاد الكرة لـ«البورصة»، إنَّ اللجنة الأوليمبية عادة تكون مسئولة عن توفير جميع متطلبات الألعاب التى تشارك فى الأوليمبياد، وحدث تواصل بين المكتب الفنى باتحاد الكرة واللجنة الأوليمبية فى هذا الشأن قبل البطولة.
أضاف أن الجهاز الفنى للمنتخب طلب الحصول على ملابس؛ لعدم توافرها فى اللجنة الأوليمبية، وبناءً على ذلك خاطب اتحاد الكرة شركة «أديداس» المتعاقدة مع الاتحاد لتوفير ملابس دون شعار اتحاد الكرة.
وتابع: «الشركة كانت أنهت الحصة المخصصة لملابس المنتخبات هذا العام، ووافقت على تقديم الملابس بمقابل مالى، وهو ما رفضه الاتحاد كون ذلك يعد مخالفة مالية، لذا قدم ملابس للاعبين من المتوافرة فى مخازنه كحل للأزمة، وتم وضع (لاصق) عليها فوق شعار اتحاد الكرة».
وقال شريف العريان، سكرتير اللجنة الأوليمبية المصرية، لـ«البورصة»، إنَّ شعار اتحاد الكرة الموجود على صدر القميص يزيد 1 سنتيمتر على المسموح به فى اللوائح الأوليمبية، والقمصان فى كل اللعبات عادة لا يكون عليها شعار اللجنة الأوليمبية، وهذا ينطبق على كل الدول وليس مصر فقط.
وكشف »العريان”، أنه لا يوجد قميص مخصص للأوليمبياد، وكان على اتحاد الكرة مراجعة حجم الشعار وتعديله، وفقاً لمتطلبات البطولة، واللجنة الأوليمبية أرسلت لاتحاد الكرة جميع المتطلبات الأوليمبية قبل شهر من انطلاق أوليمبياد الشباب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الرياضة

804.64 0.99%   7.89
16473.25 %   215.59
16348.55 1.06%   172.14
2062.11 1.36%   27.59

نرشح لك


7 responses to “أزمات الملابس فى الرياضة المصرية بنكهة أوليمبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2018/11/06/1150870