منطقة إعلانية



منطقة إعلانية




منطقة إعلانية





“ميرسك” تثمن قرار تخفيض رسوم الخدمات بميناء شرق بورسعيد


أشادت شركة قناة السويس للحاويات، إحدى شركات تحالف ميرسك T&L الرائدة في إدارة محطات تداول الحاويات والخدمات اللوجيستية، بالدعم المستمر المقدم من القيادة السياسية المصرية في تهيئة المناخ الأمثل للاستثمار في مصر، وقرار الفريق مهاب مميش، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، بتخفيض رسوم الخدمات بميناء شرق بورسعيد، بما يعزز دوره المحورى والتنافسى في الأنشطة التجارية بالبحر الأبيض المتوسط.

جاء ذلك خلال زيارة سورن توفت، العضو التنفيذي لمجلس ادارة شركة اي بي موولر ميرسك والرئيس التنفيذي للعمليات للخط الملاحي ميرسك، لمصر والتي أجتمع من خلالها مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والفريق مهاب مميش، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، وحضر اللقاء كذلك السيد لارس كريستين، الرئيس التنفيذي لشركة قناة السويس للحاويات، والسيد هاني النادي، رئيس قطاع العلاقات الحكومية بشركة قناة السويس للحاويات بحضور عدد من كبار المسؤولين الحكوميين المصريين.

وقال سورن توفت إن “ميرسك” حريصون على مواصلة التعاون المثمر مع الحكومة المصرية من كافة الجوانب، والذي يعد نموذجاً يحتذى به للتعاون ما بين الجهات الحكومية والشركات الكبرى في القطاع الخاص، وقد أدى هذا التعاون إلى تحقيق العديد من الانجازات للطرفين، وتعزيز تواجد شركة بحجم قناة السويس للحاويات التي تعمل على تطوير ميناء شرق بورسعيد وزيادة أعداد السفن التي تستقبلها لتحصل على أفضل أنواع الخدمات.”

ومن جانبه قال لارس كريستين، الرئيس التنفيذي لشركة قناة السويس للحاويات، إن الشركة ستستمر في تنمية وتطوير ميناء شرق بورسعيد، في ظل الدعم الكبير الذي تقدمه الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، بما في ذلك الاستمرار في القيام بعمليات الإحلال والتجديد بمختلف عمليات الشركة.
وقال هاني النادي، رئيس قطاع العلاقات الحكومية بشركة قناة السويس للحاويات: “نقدر الدور الفعال للحكومة المصرية في دعم تنمية ميناء شرق بورسعيد، الذي يمتاز بموقع جغرافي استراتيجي يهتم به العديد من الشركات العالمية العاملة في مجال النقل واللوجستية في شرق وجنوب المتوسط”.

وأضاف النادي أن ما يشهده التعاون بين الحكومة المصرية وشركة قناة السويس للحاويات، والنجاحات التي توصلت إليها الحكومة المصرية في بث المزيد من الثقة للمستمرين الأجانب، وقال النادي إن القيادة السياسية المصرية تمكنت خلال الفترة الماضية من إصدار العديد من التشريعات والتي يأتي على رأسها القانون الموحد للاستثمار، ونتمنى استمرار قرارات في نفس الاتجاه وذلك لمواجهة المنافسة الشديدة في هذه المنطقة، ونفتخر أن شرق بورسعيد تعتبر محط أنظار وقدوة لجميع الموانئ القادرة على التنافس.”

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/11/08/1149663