منطقة إعلانية



منطقة إعلانية




منطقة إعلانية





7 مليارات جنيه تكلفة إنشاء المدينة الرياضية باستاد القاهرة


درويش: مصنع 81 مهتم بتصنيع كراسي المدرجات.. و27 مليون جنيه تكلفة متوقعة
8 ملايين جنيه إيرادات أول شهرين.. والأهلي والزمالك واتحاد الكرة لم تسدد مديونيتها

تتوقع وزارة الشباب والرياضة، أن يبلغ حجم الأعمال الخاصة بتحويل استاد القاهرة لمنشأة ذات عائد اقتصادي 7 مليارات جنيه.

وقال مصدر حكومي لـ”البورصة”، إنه يجري العمل حاليا على الانتهاء من إعداد المشروع قبل بدء التنفيذ.

وكان وزير الشباب والرياضة قد عرض خلال اجتماعه مع الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية قبل أسبوعين، تقريراً حول المشروعات التى تنفذها الوزارة وفى مقدمتها الموقف التنفيذى لمشروع تطوير منطقة استاد القاهرة الدولي.

وقال أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة في تصريحات سابقة لـ”البورصة”، أن الحكومة ستطرح مشروع تنفيذ المدينة الرياضية باستاد القاهرة، والتى تتضمن فنادق وملاعب خلال الشهر الحالي.

أوضح أن الوزارة تعاقدت مع مكتب «إس فى» للهندسة والاستشارات لإعداد الدراسات الفنية للمشروع، وأنها تفاضل بين مكتبين استشارين لإعداد الدراسة المالية، لبدء عمليات الطرح للمستثمرين المحليين والأجانب.

وأشار اللواء علي درويش رئيس هيئة استاد القاهرة، إن الاعلان عن بدء تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع سيتم الاعلان عنها في القريب العاجل، رافضا تحديد موعد بعينه لبدء التنفيذ.

وقال درويش لـ”البورصة”، إن خطة تطوير الملعب الرئيسي لكرة القدم بالاستاد جارية، وتدرس الهيئة عدة عروض لبدء عملية تغيير كراسي مدرجات الملعب.

وأضاف، أن مصنع 81 الحربى أبدى اهتماما كبيرا بتنفيذ عملية تغيير الكراسي، كما أن هناك عروض أجنبية من شركة إيطالية.

وقدر رئيس هيئة استاد القاهرة، تكلفة عملية تغيير كراسي مدرجات الملعب بحوالي 27 مليون جنيه.

وكانت هيئة استاد القاهرة قد بدأت عملية التطوير بتغيير أرضية الملعب بالتعاون مع شركة “ديس” الفرنسية بتكلفة بلغت 15 مليون جنيه.

وذكر درويش، إن ايرادات استاد القاهرة بلغت في أول شهرين من العام المالي الجديد 8 ملايين جنيه، متوقعا أن تشهد الفترة القادمة طفرة في الإيرادات بعد اعادة تشغيل الملعب الرئيسي لكرة القدم.

وأضاف، إن ديون الهيئة لدى ناديي الأهلي والزمالك واتحاد الكرة، لم يتم سدادها، ويتولى القضاء الفصل فيها، بعد قيام الهيئة بتحريك دعاوى قضائية ضد الجهات الثلاث.

وأوضح، إن اتحاد الكرة والأهلي تفاوضا معه من أجل جدولة هذه الديون والتنازل عن الدعاوى القضائية، لكنهما لم يلتزما بما تم الاتفاق عليه، وهو ما جعل هيئة الاستاد ترفض التنازل عن الدعويين.

وتبلغ مستحقات هيئة استاد القاهرة لدى اتحاد الكرة والأهلى والزمالك 10 ملايين جنيه، بواقع مليونين ونصف المليون لدى اتحاد الكرة، و3.5 مليون لدى الأهلى، ولدى الزمالك 4 ملايين جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/12/02/1157478