منطقة إعلانية



منطقة إعلانية




منطقة إعلانية





“هيرميس” تتوقع ارتفاع مؤشرات “البورصة” بنسب تتراوح ما بين 20 و25% في 2019


توقعت المجموعة المالية هيرميس أحد أكبر بنوك الاستثمار في الشرق الأوسط وأفريقيا ؛ أن تشهد البورصة المصرية تعافياً ملحوظاً لتربح ما بين 20 إلى 25 % خلال العام المقبل 2019، مع الاستقرار المتوقع لأداء الاقتصاد المصري مقارنة بالأسواق الأخرى، فضلا عن الاحتمالات القوية لقيام البنك المركزي بخفض معدلات الفائدة بنسب تتراوح ما بين 100 إلى 200 نقطة أساس.

وقال أحمد شمس رئيس قطاع البحوث بشركة المجموعة المالية هيرميس في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الاوسط ؛ إن الهبوط الذي شهدته البورصة المصرية خلال 2018 جعل من أسعار أسهمها جاذبة للغاية للشراء في كثير من القطاعات المدرجة بالسوق.

وسجلت البورصة المصرية في 2018 خسائر لأول مرة منذ عام 2015، بعدما فقدت نحو 85 مليار جنيه من قيمة رأسمالها السوقي، وقرابة 275 مليار جنيه من أعلى مستوياتها خلال العام والذي سجلته في نهاية ابريل الماضي، فيما خسر مؤشرها الرئيسي نحو 14 في المائة من قيمته منذ مطلع العام.

وأضاف شمس أنه تزامنا مع الأداء الاقتصادي المتوقع، فإن هناك فرص كبيرة لنشاط قطاعات مثل القطاع الإستهلاكي والذي يرجح أن يحقق عوائد كبيرة مع ارتفاع الطلب والذي بدوره قد ينعكس على أداء أسهم القطاع بالبورصة، بجانب قطاع البنية التحتية واللوجستيات والنقل والشركات العاملة في مجال التصدير والبنوك الصغيرة بالإضافة إلى الخدمات المالية.

وأشار إلى أن البورصة المصرية ستكون اكثر تنافسية من العديد من بورصات الاقتصادات الناشئة، نظرا لحالة التقلبات التي قد تشهدها تلك الأسواق في العام الجديد، لافتاً إلى أن تفعيل برنامج الطروحات الحكومية في 2019 سيكون له انعكاسات إيجابية كبيرة على أداء البورصة المصرية، لكنه شدد على أهمية التأني عند طرح أي شركة وعدم التعجل وانتظار الوقت المناسب لطرح تلك الشركات.

ورأى رئيس قطاع البحوث بالمجموعة المالية هيرميس ؛ أن تأخر برنامج طرح الشركات الحكومية ليس عيباً ولا يوجد داع للتعجل فيه، خاصة إن صندوق النقد الدولي أبدى تفهمه لتأجيل طرح بعض الشركات لظروف أسواق المال العالمية والإقليمية ، مشيدا بقرار وزير قطاع الاعمال إرجاء برنامج الطرح حتى يكون التوقيت مناسباً.

وكانت الحكومة قد أعلنت في الربع الثاني من العام الماضي عن برنامج شامل لطرح 23 شركة حكومية بالبورصة، بعائدة متوقعة تصل إلى 80 مليار جنيه على عامين ونصف العام، وتضمن البرنامج طرح حصص في 5 شركات متداولة لكنها اضطرت إلى إرجاء البرنامج بسبب الهبوط الكبير الذي أصاب أسواق الأسهم المحلية والعالمية في الربع الأخير من العام.

وأكد على أهمية توافر أكبر قدر من الشفافية في عملية الطرح، والعمل على تعظيم العائد من هذه الطروحات للخزانة العامة للدولة، متوقعاً أن يشهد عام 2019 تفعيل حقيقي لبرنامج طرح الشركات الحكومية، سواء من خلال طرح حصص إضافية من شركات مقيدة بالبورصة أو شركات جديدة.

وحول أداء الاسواق الخليجية في 2019، أوضح أحمد شمس رئيس قطاع البحوث بالمجموعة المالية هيرميس ؛ أن الاقتصادات الخليجية ستواجه تحديات كبيرة في 2019 منها عدم استقرار أسعار البترول وحاجتها إلى المزيد من التنوع.

وأضاف أن دخول بورصتي الكويت والسعودية مؤشري الأسواق الناشئة في مارس ومايو المقبلين سيكون له انعكاسات إيجابية كبيرة على أداء أسواق الاسهم في الدولتين ؛ وسيعزز من ذلك الثبات الذي يظهره الاقتصاد الكويتي.

بجانب أن بورصة السعودية ستشكل نحو 3% من مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة بما يعادل نحو 40 مليار دولار سيوجه جزء كبير منها نحو الأسهم السعودية اعتبارا من مايو المقبل.

ورأي أن الأوضاع الاقتصادية ربما لن تكون جيدة في قطر في 2019، تأثرا بهبوط أسعار البترول وقرب انتهاء مشروعات البنية الأساسية لكأس العالم، مما سيعرض قطر لمشكلة كبيرة في قدرتها على استمرار النمو الاقتصادي بعد كأس العالم، فضلا عن تداعيات المقاطعة الخليجية.

وقال إن العديد من الاقتصادات الإفريقية ستواصل نموها القوي في 2019، منها إثيوبيا وكينيا وغانا وبتسوانا ورواندا، متوقعا أن تلفت تلك الدول أنظار المستثمرين الدوليين خاصة في قطاعات التكنولوجيا والاتصالات والتكنولوجيا المالية التي تشهد نموا سريعا في العديد من الدول الإفريقية.

المصدر : أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


804.64 0.99%   7.89
16473.25 %   215.59
16348.55 1.06%   172.14
2062.11 1.36%   27.59

نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/12/29/1165798