منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






“المحاسبات” يطالب الهيئات المقترضة بضمان “المالية” الالتزام بمواعيد سداد الديون


 

“البترول” تستحوذ على 66% من الضمانات المحلية و44% من الخارجية

 

طالب الجهاز المركزى للمحاسبات الجهات الحكومية المقترضة بضمان وزارة المالية بضرورة التزامها بسداد القروض فى ميعاد استحقاقها تلافياً لتحميل الخزانة العامة للدولة بالأعباء الناتجة عن عدم الوفاء بسداد فوائد وأقساط تلك القروض فى تاريخ استحقاقها.

وأضاف التقرير المرسل إلى لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن عدم السداد فى المواعيد المستحقة له تأثير سلبى على حسابات الحكومة.

وقال التقرير الذى اطلعت “البورصة” على نسخة منه، إن إجمالى الضمانات بلغ بنهاية العام المالى الماضى 812 مليار جنيه.

وبلغت القروض المحلية الممنوحة من بعض البنوك التجارية لبعض الجهات بضمان وزارة المالية 391.6 مليار جنيه بنسبة 48.2% من جملة رصيد الضمانات، وتمثلت فى اقتراض الهيئة العامة للبترول 245.4 مليار جنيه بنسبة 66.2% من رصيد القروض و32.2% من رصيد الضمانات، كما بلغ اقتراض الشركة القابضة للكهرباء 51.6 مليار جنيه تمثل 13.1% من جملة رصيد القروض ونحو 9.1% من رصيد الضمانات.

واقترضت هيئة قناة السويس 74.247 مليار جنيه بنسبة 19% من رصيد القروض ونحو9.1% من رصيد الضمانات، أما الهيئة العامة للسلع التموينية فقد اقترضت خلال العام العام المالى الماضى 12.7 مليار جنيه بنسبة 3.2% من جملة رصيد القروض و1.5% من رصيد الضمانات.

وبلغت خطابات الضمان الصادرة من وزارة المالية لصالح البنك المركزى لضمان الهيئات العامة عدا الهيئة القومية لسكك حديد مصر فى سداد الالتزامات المستحقة عليها لجهات التمويل الاجنبيوة وبلغ رصيدها فى نهاية العام المالى الماضى 37 مليار جنيه بنسبة 4.5% من جملة رصيد الضمانات.

وتتمثل خطابات الضمان لصالح الهيئة العامة للبترول بمبالغ 21.5 مليار جنيه وتبلغ نسبتها 58% من جملة رصيد الضمان الصادرة إلى البنك المركزى وبنسب 2.6% من رصيد الضمانات فى نهاية العام المالى الماضى.

أما خطابات الضمان لصالح هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بلغت 8.4 مليار جنيه وتبلغ نسبتها 22.8% من جملة رصيد خطابات الضمان ونحو 1% من جملة رصيد الضمانات فى نهاية العام المالى الماضى.

فى حين بلغت خطابات الضمان لصالح المتحف المصرى الكبير 6.7 مليار جنيه بنسبة 18.2% من جملة رصيد الضمانات الصادرة لصالح البنك المركزى أما الشركة القابضة للكهرباء فبلغت خطابات ضمانها 4.1 مليار جنيه بنسبة 11.3%.

وبلغت خطابات الضمان الصادرة من وزارة المالية للبنك المركزى لضمان الشركة القابضة لكهرباء عن مشروعات BOOT لسداد الالتزامات المستحقة عليها للمستثمر الأجنبى وقد بلغ رصيدها نحو 24.7 مليار جنيه تبلغ نسبتها من 3% من جملة الضمانات.

كما قال التقرير، إن خطابات الضمان الصادرة من وزارة المالية لجهات التمويل الخارجية بلغ رصيدها فى نهاية العام المالى الماضى 358 مليار جنيه بنسبة 44% من رصيد الضمانات وتمثلت فى الهيئة العامة للبترول بمبلغ 180.7 مليار جنيه لتمثل 50.4% من جملة رصيد خطابات الضمان الصادرة لجهات التمويل الدولية والشركة القابضة للكهرباء 118.7 مليار جنيه جنيه بنسبة 33.1%

 

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2018/12/31/1166416