منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






“فروح” : «ليونى» و«روكال» تنفذان محطتى طاقة شمسية بقدرة 2.1 ميجاوات


فروح: اعتماد 8 شركات فى قائمة استرشادية جديدة

وافق المشروع القومى للخلايا الشمسية، على تنفيذ مشروعين بقدرة 2.1 ميجاوات لصالح شركتى “ليونى” و”روكال”.

قالت هند فروح مدير المشروع لـ”البورصة”، إن شركة “ليونى” المتخصصة فى الضفائر الكهربائية للسيارات بالمنطقة الحرة فى مدينة نصر، ستنشئ محطة طاقة شمسية بقدرة 1.4 ميجاوات وستنفذها شركة “سولارجى”.

كما ستنشئ شركة “روكال” المتخصصة فى الصوف الصخرى محطة طاقة شمسية بقدرة 700 كيلووات، وهناك عدد من الطلبات الأخرى لتنفيذ مشروعات لاتزال فى مرحلة الدراسات.

أضافت فروح، أن إجمالى استثمارات المشروعات الشمسية المنفذة خلال العام الماضى تبلغ 34 مليون جنيه، من ضمنها 24 مليون جنيه دفعها القطاع الخاص، و10 ملايين جنيه دعماً مالياً من المشروع القومى للخلايا الشمسية الصغيرة.

وتتضمن المشروعات التى تمت الموافقة عليها، محطات شمسية بالقطاع المنزلى تتراوح قدرتها بين 5 و10 كيلووات، ومحطات بالقطاع الصناعى بقدرة 150 كيلووات، ومحطات بالقطاع التجارى بقدرة 365 كيلووات، وبلغت قدرات القطاع السياحى 150 كيلووات.

وأشارت إلى اعتماد قائمة استرشادية جديدة تضم 8 شركات عاملة فى مجال طلمبات المياه بالطاقة الشمسية، وتم إطلاق هذة القائمة بعد الطلبات العديدة التى تلقاها المشروع من الشركات للانضمام وتنفيذ مشروعات والحصول على دعم فنى ومالى.

ويمول المشروع باستثمارات تصل إلى 3.5 مليون دولار، وهى عبارة عن منحة من مرفق الببئة العالمى – أحد صناديق الأمم المتحدة الخاصة بتمويل المشروعات البيئية – وبالتعاون مع مركز تحديث الصناعة.

وبلغ عدد الشركات المعتمدة ضمن المشروع القومى للخلايا الشمسية 47 شركة لتنفيذ محطات لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بالقطاعات الصناعى والتجارى والسكنى والسياحى.

وتابعت فروح: “يتم تقديم دعم مالى وفنى للمشروعات، إذ يتم منح 250 دولار لكل كيلووات، بحد أقصى 37.5 ألف دولار لمشروع بقدرة 150 كيلووات”.

وأوضحت أن الجهة التى تريد تنفيذ محطة شمسية تتقدم بمستنداتها ويتم دراسة الأمر ثم تبدأ الجهة أو المؤسسة فى اختيار إحدى الشركات الموجودة والمعتمدة ضمن المشروع القومى للخلايا الشمسية لتنفيذ المحطة.

وذكرت أن المشروع وقع اتفاقية مع هيئة الأبنية التعليمية لتركيب محطة طاقة شمسية بقدرة 27 كيلووات، لتكون نموذج يمكن تطبيقه على أبنية أخرى واتفاقية مع منظمة الامم المتحدة للطفولة “اليونيسيف” لتقديم الدعم الفنى لمبنى المكتب فى مصر والذى يتضمن محطة شمسية بقدرة 25 كيلووات.

وتوقعت فروح، التوسع فى تنفيذ المحطات الشمسية ضمن المشروع القومى للخلايا خلال العام الحالي،وسيقل الدعم المالى المقدم لكل كيلووات ليكون بين 150 و200 دولار، حتى يتم الوصول لاستراتيجية الخروج، والتى تتضمن عدم تقديم أى دعم مادى، وتقديم دعم فنى بنسبة 100%.

أشارت إلى عقد ندوات وورش عمل مع جمعيات المستثمرين لتوضيح استراتيجية المشروع القومى للخلايا الشمسية، إذ أجريت العديد من اللقاءات فى مدن الشيخ زايد والعاشر من رمضان وسوهاج وأسيوط والبحر الأحمر وقنا.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsanews.com/2019/02/19/1179252