منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






مذكرة تفاهم بين «الصناعات» ومنظمة يونانية لزيادة التجارة والاستثمارات المشتركة


«عبدالعظيم»: المذكرة تتضمن تبادل المعلومات والفرص الاستثمارية وتشكيل نقطتى اتصال

«السفارة اليونانية»: 1.8 مليار دولار قيمة الاستثمارات المشتركة بين البلدين فى 2018

وقع اتحاد الصناعات المصرية، مذكرة تفاهم مع اتحاد صناعات شمال اليونان، لزيادة الاستثمارات المشتركة والتبادل التجارى بين القاهرة وأثينا.

قال خالد عبدالعظيم، المدير التنفيذى لاتحاد الصناعات المصرية، إن مذكرة التفاهم تتضمن تبادل المعلومات بين الطرفين من خلال إمداد كل طرف بالفرص الاستثمارية والمعارض المتاحة.

وأضاف أن الاتفاقية تشمل تبادل الزيارات وتشكيل نقطتى اتصال بين الاتحادين، بالإضافة إلى تحديد القطاعات الصناعية التى لها فرص واعدة فى مصر واليونان.

جاء ذلك على هامش المؤتمر الذى نظمه اتحاد الصناعات اليوم لتوقيع الاتفاقية، بمشاركة 10 شركات يونانية، والعديد من الشركات المصرية، لعقد لقاءات ثنائية تمهيداً للتعاون المشترك.

وقال محمد السويدى، رئيس اتحاد الصناعات المصرية، إن الزيارة مهمة اقتصادياً فى ظل نجاح وقوة العلاقات السياسية بين مسئولى البلدين.

وأضاف فى كلمته خلال المؤتمر، أن مصر تعد بوابة لدخول المستثمرين اليونانيين إلى السوق الأفريقى، كما أن اليونان تعد البوابة الرئيسية أمام المنتجات المصرية للولوج إلى السوق الأوروبى.

وأوضح أن كلا الطرفين سيعملان على تبنى العديد من المبادرات الناجحة لزيادة التبادل التجارى وتعظيم الاستثمارات المتبادلة، فضلاً عن تبادل الزيارات بشكل أكبر المرحلة المقبلة.

وينظم العلاقات التجارية بين مصر واليونان، اتفاقية الشراكة المصرية الأوروبية التى وقعت عام 2001، وبدأ العمل بالشق التجارى منها اعتباراً من مطلع يناير 2004.

وتتمثل أبرز الاتفاقيات التجارية بين البلدين، فى اتفاقية بين ميناءى الإسكندرية وبيرايوس البحرى اليونانى، واتفاقية للتعاون فى مجال النقل البحرى عام 1981، واتفاقية للتعاون الاقتصادى والفنى عام 1986، واتفاقية للتعاون فى مجال التأمينات الاجتماعية عام 1986، بالإضافة إلى اتفاقية لتأسيس مجلس الأعمال المصرى اليونانى عام 2000، وأخرى للتعاون فى مجال الطاقة الجديدة والمتجددة عام 2006.

وقال جورج ميلانوس، الرئيس الشرفى لاتحاد صناعات شمال اليونان، إن الشركات المصرية لديها فرصة واعدة للتعاون المشترك مع نظيرتها اليونانية، خاصة فى قطاعات الصناعات الأولية ومواد البناء.

وأكد أن الشركات اليونانية تتميز بجودة منتجاتها وحصولها على شهادات الجودة اللازمة للدخول لجميع الأسواق، كما أن اليونان تتمتع بموقع جغرافى مميز، بالإضافة إلى العديد من التسهيلات التى تشجع على الاستثمار بها.

وقال أثاناسيوس ماكراندرو، رئيس القسم التجارى بالسفارة اليونانية فى مصر، إن قيمة التبادل التجارى مع مصر بلغت 1.8 مليار دولار عام 2018 مقابل 1.3 مليار دولار فى 2017، بنسبة زيادة 37.4%.

وأضاف أن قيمة الصادرات اليونانية إلى مصر بلغت نحو 1.1 مليار دولار خلال 2018 مقابل 755.5 مليون دولار فى 2017.

وتتضمن قائمة أهم السلع المصرية التى يتم تصديرها إلى اليونان، الأسمدة والبطاطس والحديد المدرفل والمنسوجات والزيتون والخضروات المجمدة، فيما شملت قائمة الواردات الفاكهة والقمح والبلاستيك وأدوات المائدة والمضخات والزيوت.

وتبلغ قيمة الاستثمارات اليونانية فى مصر 1.2 مليار دولار فى مجالات الصناعة والخدمات والانشاءات والسباحة والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتمويل والزراعة والطاقة.

وذكر أن قطاعات السياحة والعقارات والطاقة واللوجستيات وتكنولوجيا المعلومات والثقافة والخصخصة، من أهم القطاعات المتاحة فى اليونان أمام المستثمرين المصريين، بجانب مشروعات البنية التحتية وإقامة شبكات الأنابيب التى تصل إلى أذربيجان مروراً ببعض الدول الأوروبية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2019/03/05/1183798