منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«تنمية التجارة الداخلية» يبدأ تطوير سوق العبور بتكلفة 1.5 مليار جنيه


«عشماوى»: دراسة التواجد فى العاصمة الإدارية وتوفير فرص استثمارية

يعتزم جهاز تنمية التجارة الداخلية بدء تطوير أسواق الجملة بالتنسيق مع شركة رانجيس الفرنسية فور الانتهاء من الدراسات الفنية التى تجريها الشركة حالياً.

قال إبراهيم عشماوى، رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، إن الشركة ستحدد الأسواق التى ستبدأ فى تطويرها فور الانتهاء من الدراسات الشهر المقبل.

وأوضح «عشماوى»، فى تصريحات لـ«البورصة» على هامش مؤتمر توقيع عقد إنشاء أول منطقة لوجستية بمحافظة قنا ؛ أن سوق العبور من أهم الأسواق التى ستطورها الشركة، وقدر تكلفة تطوير سوق العبور بقيمة تتراوح بين مليار و1.5 مليار جنيه.

تابع، أن الجهاز اقترح على الشركة الفرنسية المشاركة فى تمويل تطوير أسواق الجملة وإنشاء أسواق جديدة، والشركة تدرس إمكانية ذلك، وأشار إلى أهمية التوسع فى الأسواق المنظمة ودورها فى تخفيض الأسعار وتوفير السلع.

أضاف «عشماوى»، أن الجهاز يدرس حالياً التواجد أيضاً فى العاصمة الإدارية الجديدة وتوفير أراض للمستثمرين الراغبين فى ذلك.

وقع إبراهيم عشماوى، رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، واللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، بحضور الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، عقد إنشاء أول منطقة لوجستية تجارية بمحافظات الصعيد، ويبدأ تنفيذها فوراً، وتنتهى خلال 3 سنوات.

وأضاف «عشماوى»، أن إجمالى مساحة أول منطقة لوجستية ستقام فى الصعيد يصل 65 ألف متر مربع بنظام حق الانتفاع لمدة 50 عاماً باستثمارات تصل 2 مليار جنيه وتوفر 10 آلاف فرصة عمل مباشرة و20 ألف فرصة غير مباشرة لشباب المحافظة فى أول شراكة بين الحكومة والقطاع الخاص فى هذا المجال.

وتابع «عشماوى»، أن المنطقة اللوجستية ستقسم إلى قسمين الأول على مساحة 20 ألف متر مربع لإقامة مجمع لوجيستى للشركة والقسم الثانى على مساحة 45 ألف متر مربع لإقامة مركز تجارى ووحدات إدارية ونادٍ رياضى وفندق.

وقال إن الشهر المقبل يشهد طرح 6 فرص استثمارية متنوعة، وستتم الترسية خلال شهرين فى عدة محافظات من بينها جنوب سيناء والبحر الأحمر وإحدى مدن القناة.

أشار إلى أن الجهاز يستهدف طروحات بنهاية العام الحالى فى 14 محافظة من إجمالى 27 محافظة، وتوطين فرص استثمارية حقيقية بقطاع التجارة الداخلية.

وقال أيمن حسام، العضو المنتدب لشركة «المتحدة للتجارة والتوزيع»، «نمتلك أكبر شبكة توزيع لوجستية على مستوى مصر وأفريقيا لتقديم تغطية كاملة للصيدليات والسوبر ماركت بامتداد الجمهورية والتى تشمل 123 مركز توزيع قائماً على مساحة 180 ألف متر مربع».

وأضاف حسام، أنه لضمان النمو المستدام والريادة فى السوق سيتم تحديث وتوسيع الشبكة بنسبة 150% من خلال تطوير 7 مراكز لوجستية جديدة، وتم افتتاح الأول فى 2016 ويجرى افتتاح الباقى خلال 4 سنوات مقبلة.

ذكر أن أول مركز لوجيستى أنشئ بالعاشر من رمضان على مساحة 10 آلاف متر مربع، ويجرى حالياً إنشاء مركزين لوجستيين بإجمالى سعة تخزينية 140 ألف متر مكعب فى المنطقة الصناعية «بولاريس الزامل» بالسادس من أكتوبر، ومن المقرر افتتاحهما بحلول منتصف العام الجارى، على مساحة 22 ألف متر مربع.

وقال إن الشركة ستنشئ مركز طنطا اللوجيستى فى وسط مدينة طنطا بسعة 140 ألف متر مكعب، ومن المتوقع افتتاحه فى 2020 على مساحة 25 ألف متر مربع، ويجرى تصميم أكبر مركز لوجيستى فى دمنهور بمحافظة البحيرة بسعة 120 ألف متر مكعب، والجارى تنميتها بمعرفة شركة Hinosis، ومن المستهدف افتتاحه فى 2020 على مساحة 23 ألف متر مربع.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsanews.com/2019/03/06/1183966