منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«سكوب العقارية» تستهدف ضخ إستثمارات جديدة في شرق القاهرة خلال 2019


وقعت شركة سكوب العقارية برئاسة محمد سلامة غباشي رئيس مجلس الإدارة، والمهندس عدلي القيعي، عقود شراكة لضخ استثمارات مختلفة خلال الفترة المقبلة، وخاصة بعد إطلاع “القيعى” على الخطة الاستثمارية والاستراتيجة للشركة، حيث وجد من خلال شركة سكوب رؤيته وأهدافه في مجال الاستثمار العقاري التي تساعده في تحقيق إنجازاته الاستثمارية الجديدة.

وتعتزم “سكوب العقارية” طرح استثمارات جديدة في مدينتى القاهرة الجديدة والعاصمة الإدارية الجديدة من خلال خطتها الاستثمارية.

قال غباشي أن الشركة تسعى لتنفيذ مشروعات سكنية هي الأولى من نوعها من حيث المساحات والتصميمات لتحقيق نقلة في سوق العقارات، وذلك ضمن خطتها التوسعية وزياده حجم أعمالها .

أوضح أن الشركة تمتلك العديد من المشروعات السكنية تم طرح منها ( فلورنسا – أكاسيا – لاجويا – سكالا- ماكسي – روزيلا- فيوري – ميني كومباوند جاليريا ) بإجمالي عدد وحدات 300 وحدة سكنية تقريبا تتنوع مساحاتها مابين 137 متر إلى 268 متر بأسعار تنافسية وتسهيلات تصل إلى 7 سنوات لتناسب كافة الاحتياجات .

أضاف “غباشي” أن عام 2019 هو العام الذهبي في سوق العقارات والرابح الأول هو المشتري وذلك لاضطرار كثير من المطورين والمستثمرين للبيع بسعر يقترب من سعر التكلفة أو بهامش ربح صغير لتوفير السيولة اللازمة للاستثمار ومن المتوقع تجاوز هذه الضغوط الاستثمارية خلال العام الجارى .

أشار إلى أن منطقة بيت الوطن جاذبة للاستثمار العقاري خاصة أنها مخططة وفق أحدث النظم للتخطيط العمرانى للمدن الجديدة؛ وجارى توفير كافة الخدمات والمرافق بالتزامن مع أعمال البناء ؛مشيرا ً إلى وصول سعر المتر في منطقة كبيت الوطن إلى 5500 جنيه مع توفير تسهيلات تصل إلى 6 سنوات يعد سبق لن يتكرر في أسعار العقارات في التجمع الخامس وذلك في ظل ارتفاع كبير في أسعار المتر ببعض المناطق إلى 9000 جنيه رغم وجود مشكلات عدة في بعضها منها (القرنفل – الأندلس – اللوتس) كعدم اكتمال المرافق التي تعتبر عصب الإنتفاع بالوحدة السكنية مما جعل حركة المبيعات بها شبه متوقفة وانزعاج المطور من عدم دوران رأس المال المستثمر بشكل طبيعى رغم الانتهاء من أعمال المباني بشكل شبه نهائي وبذلك تعتبر منطقة وموقع بيت الوطن زهرة الاستثمار المستقبلى .

وتوقع “غباشي” زيادة أسعار العقارات ابتداءا ً من بداية النصف الثاني من العام بالتزامن مع زيادة أسعار المحروقات نتيجة لرفع الدعم عنها والذي يؤثر بشكل رئيسي على ارتفاع أسعار مواد البناء الأساسية ؛ ونتيجة لكل هذه التوقعات والعوامل يعد عام 2019 هو العام الذهبي للاستثمار السكني والذى يعد من الاستثمارات الآمنة وخصوصا ً بعد تراجع الدولار وهبوط أسعار الذهب.

وأشار أن شركة “سكوب العقارية” في خطواتها الحالية لضم خبرات وكفاءات دولية ؛ حيث تعتمد الشركة على خبرات تصل إلى 20 عام في مجال العقارات والتقييم العقاري.
وأكد أن خطة شركة سكوب الاستثمارية هي زيادة عدد وحداتها أضعاف العدد الحالي لتتجاوز 600 وحدة سكنية وامتلاك محفظة عقارية تساعدها في ذلك واكتساب ثقة عملائها والتي تحرص دائما على تقدم لهم أعلى جودة وتميز في مشروعاتها بأسعار تنافسية.

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2019/03/21/1188516