منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






إطلاق أكبر برنامج لدعم الشركات الناشئة بمجال التكنولوجيا المالية


رعاية 11 شركة ناشئة فى أول دورة لمدة 6 أشهر تنتهى فى أغسطس

«الدكانى»: 450 ألف جنيه لكل شركة فى البرنامج مقابل حصة فى رأس المال

«تيمور»: «فاروس» تدرس إنشاء صندوق استثمار لسد فجوة التمويل فى شريحة التأسيس

«الشريف»: التركيز على أفكار التكنولوجيا المالية ومساندة الشركات فى النهوض

«العفيفى»: دور الرعاة ممتد لمساعدة الشركات فى الحصول على التمويلات

أطلقت كل من شركتيْ برايد كابيتال وStartupbootcamp، برنامج FinTech Cairo باعتباره برنامج تسريع الأعمال الأول من نوعه فى مجال التكنولوجيا المالية فى مصر بالتعاون مع عدد من كبرى الشركات والمؤسسات المالية المرموقة، منها مؤسسة التمويل الدولية (IFC)، وفاروس القابضة، وبنك الإسكندرية، المؤسسة الألمانية للتعاون الدولى (GIZ)، وفيزا (Visa)، وأيادى، وأكاديمية سند لريادة الأعمال، وبنك تنمية الصادرات المصرى (EBE).

يهدف البرنامج إلى إتاحة فرصة متميزة للشركات الناشئة فى مجال التكنولوجيا المالية FinTech للتعرف على الخبرات ذات الصلة فى قطاع الخدمات المالية إلى جانب التواصل مع شبكة كبيرة من الخبراء للاستفادة منهم.

وسيتطور البرنامج على مدار أربع سنوات، وينمى أربعين شركة تكنولوجيا مالية ناشئة يتم اختيارها من بين الأفضل فى النظام البيئى فى مصر.

قال رامى الدكانى، الشريك المؤسس لشركة «برايد كابيتال»، التى تأسست عبر الشراكة بين «فاروس القابضة»، و«كاميلرز»، فى عام 2017، إن مصر كانت تفتقر إلى تواجد شركات عالمية مثل startup bootcamp، للعمل داخل السوق ونقل خبرات أوسع للسوق المصرى.

وأوضح أن الشراكة تركز بالأساس على المشروعات الناشئة فى مجال التكنولوجيا المالية، لتسهيل ولوجها لشركات التمويل والبنوك، وتم الحصول على 8 شراكات، من بينها بنك الإسكندرية وفاروس القابضة، بخلاف كونها راعياً للبرنامج، فضلاً عن مؤسسة «فيزا»، ومؤسسة أيادى، وبنك تنمية الصادرات، و«سند فند».

وكشف «الدكانى» عن توقيع عقد مع مؤسسة التمويل الدولية، أمس الأحد، لأول منحة للشركات المتواجدة فى البرنامج.

وأوضح «الدكانى»، أن الأهم كان الـ11 شركة ناشئة التى تم اختيارها ضمن البرنامج، وسيتم تخريجها بعد 6 أشهر، كأطول برنامج تسريع أعمال فى السوق المصرى.

ويرى «الدكانى» وجود طلب كبير على السوق المصرى من جانب الدول الخليجية والعربية سواء عبر الاستثمار فى شركات ناشئة مصرية، أو الدخول فى برامج مسرعات أعمال مصرية، معتبراً برنامج الشراكة بين برايد وستارت أب بوت كامب، بوابة الشركات الناشئة للسوق المصرى.

وأوضح «الدكانى» فى إجابة عن سؤال لـ«البورصة»، أن عدد الشركات التى تقدمت للمرحلة الأولى من برنامج تأهيل الشركات الناشئة تجاوزت 100 شركة، تم عمل قائمة مختصرة بـ20 شركة، ووقع الاختيار على أفضل 11 فكرة لشركة ناشئة، عبر عمل تقييم خاص بكل فكرة من جانب عدد من اللجان والمناقشات التى دارت مع أصحاب الأفكار.

من جانبه، قال أحمد الشريف، مدير برنامج Startupbootcamp، إن العام الجارى سيعد انطلاقه لشركات التكنولوجيا المالية عالمياً، والتى تعد فرصة واعدة للشركات الناشئة فى السوق المصرى، مؤكداً أن معظم الأفراد والشركات فى المناطق النائية فى مصر يواجهون تحديات كبيرة للوصول إلى الأنظمة المصرفية التقليدية، فحلول التكنولوجيا المالية تستطيع معالجة هذه التحديات من خلال توفير حلول أكثر سهولة وسرعة، ما يعيد هيكلة قطاع الخدمات المالية من خلال الرقمنة والشمول المالى.

أضاف أن الأفكار الجديدة التى يقدمها البرنامج فى نسخته الحالية، مبتكرة بالنسبة للسوق المصرى وتقدم حلولاً لمشاكل مختلفة فى مجال التكنولوجيا المالية، وتكمل بعضها البعض، وإن أغلبها لديها منتج تجريبى، وتمر جميعها بمرحلة التفعيل حالياً.

وكشف «الشريف» عن سبب طول مدة البرنامج البالغة 6 أشهر، بالمقارنة بالبرامج المشابهة، وهو حاجة مقدمى الخدمة لإعداد دراسات للسوق واختباره بشكل كامل، وهو ما يتطلب مدداً طويلة لكل منهم، مشيراً إلى أن البرنامج بدأ فى فبراير الماضى، وأن المرحلة الحالية هى مرحلة تسريع نمو الأعمال، والتى تتضمن ورش عمل مختلفة لكل فريق حسب فكرة البرنامج الخاص به.

وأضاف «الشريف»، أن تقييم المشاريع الـ11 التى يقدمها البرنامج الآن، مقسم على 3 عوامل، هى درجة تمكن وخبرة فريق العمل، ودرجة تقبل السوق للفكرة، وهل تحتاج لعمل مسبق على السوق أم لا، بجانب حجم المشكلة التى يقدم المشروع حلاً لها.

وأوضح العضو المنتدب لـ«startupbootcamp pride finetech cairo»، أبرز ما يتم التركيز عليه خلال ورش العمل التى يتم عقدها حالياً، هو طرق الدخول للسوق وللعملاء، بالمساعدة بتصميم خطة عمل صحيحة لكى يصل للسوق المناسب له، بالتوازى مع وجود شركاء كبار للبرنامج يقدمون كل الدعم الممكن لرواد الأعمال.

من جانبه، قال علوى تيمور، رئيس مجلس إدارة «فاروس القابضة»، إن شركته تدرس تأسيس صندوق استثمار مباشر، لسد الفجوة التمويلية بين مرحلة ما قبل التأسيس و مراحل فئات الأصول Asset classes وتلك الشريحة يتراوح حجم التمويل المطلوب فيها بين 200 و400 ألف دولار لكل شركة.

فيما أكد علاء العفيفى، العضو المنتدب لـ«فاروس القابضة»، أن الشركة ومجموعة الرعاة لن يتوقفوا عند مرحلة البرنامج التأهيلى فقط، وستتم مساعدة الشركات فى الوصول للمستثمرين فى المراحل التالية من التمويل.

ويتيح البرنامج الوصول إلى شبكة عالمية من المستثمرين والشركات المحترفة فى جميع قطاعات الصناعة المالية، وبالإضافة إلى برنامج «SBC-Pride FinTech Cairo« سيتم تقييم واختبار فكرة المشروع من قبل شركاء البرنامج لمدة ثلاثة أشهر لإثبات فاعليتها قبل التوسع فى نطاق الإنتاج.

ويركز البرنامج، أيضاً، على تسريع أعمال الشركات الناشئة فى مجالات المدفوعات، وأسواق رأس المال، والتحقق من الهوية، وتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والتمويل متناهى الصغر، والتأمين.

وتعد برايد كابيتال أول شركة استثمار رأسمالى يركز على تمويل حلول التكنولوجيا المالية فى مصر؛ وقد تم تأسيسها فى كتعاون مشترك بين رواد الخدمات المالية؛ شركة فاروس القابضة للاستثمارات المالية، والصناعات التكنولوجية (Kamelizer).

فيما جاءت شركة Startupbootcamp من ضمن أفضل عشرة برامج مسرعة على مستوى العالم فى تصنيف مجلة فوربس العالمية، وتعتبر الشركة أكبر شبكة عالمية من برامج الابتكار المدعومة من كبرى الشركات؛ حيث توفر 22 برنامجاً عالمياً، وأكثر من نصفهم يدعم الشركات الناشئة فى قطاع التكنولوجيا المالية.

كما تحظى شركة Startupbootcamp بالعديد من الإنجازات تتمثل فى تطوير ودعم أكثر من 700 شركة ناشئة بمعدل تمويل يصل إلى 1.168 مليون يورو، ومعدل نجاح يبلغ 76%.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsanews.com/2019/04/01/1191453