منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






“العربية للتصنيع ” تبحث الشراكة مع” الإمارات للألومنيوم ” و”جوتمان” الألمانية


التعاون يسعى لإدخال أنظمة الألومنيوم الحديثة وتكسية وتغليف واجهات المبانى محلياً

تبحث الهيئة العربية للتصنيع التعاون مع شركتى الإمارات للألومنيوم وجوتمان الألمانية لتوطين صناعة الألومنيوم وإدخال أنظمة جديدة، فضلاً عن تعميق التصنيع المحلى فى تكسية وتغليف واجهات المبانى.

وقال الفريق عبدالمنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع، إن الهيئة حريصة على التعاون مع دولة الإمارات الشقيقة، وتعمل الهيئة على تعميق العلاقات مع الخبرات العالمية في تنفيذ المشروعات التنموية وزيادة فرص الاستثمار بمصر.

وزارت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة ووفد شركة الإمارات للألومنيوم وشركة جوتمان الألمانية العالمية الهيئة العربية للتصنيع، فى إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى للهيئة لتعميق التصنيع المحلى ونقل وتوطين التكنولوجيا وفقاً لمواصفات الجودة العالمية.

وأوضح أن اللقاء شهد بحث تعزيز التعاون والشراكة والاستفادة من القاعدة الصناعية المتطورة بالهيئة لتوطين صناعة أنظمة الألومنيوم الحديثة وتصنيع القطاعات لتكسية وتغليف واجهات المبانى وتوفيرها للسوق المصرى والإفريقى، بالإضافة إلى التدريب وتبادل الخبرات والمعلومات الفنية.

وأشار إلى دعم القيادة السياسية لتعميق التعاون وتبادل الخبرات مع الإمارات فى جميع المشروعات التنموية غير المسبوقة التى تشهدها مصر.

وذكر أنه تم الإتفاق على تشكيل لجنة فنية مشتركة لدراسة الشراكة وتوطين تكنولوجيا صناعة أنظمة الألومنيوم الحديثة، وتابع: “وتم بحث تأسيس شركة جوتمان مصر لتلبية جميع احتياجات المشروعات التنموية والمدن الذكية داخل مصر والتصدير للمنطقة العربية والأفريقية.

وقال التراس، إن استقرار مصر بالمنطقة ورئاستها للاتحاد الأفريقى يعد حافزاً قوياً للاستثمار، وهذا التعاون سوف ينتج عنه منتجات ذات جودة عالية وبأسعار منافسة تستطيع النفاذ للسوق المحلية والعربية والأوروبية، بالإضافة للسوق الأفريقية والذى يُمثل 54 دولة بتعداد يبلغ 1.2 مليار نسمة.

أشار إلى جهود وزارة الهجرة ودعمها لزيادة دور الخبراء المصريين بالخارج في كل المشروعات القومية وربط المستثمرين المصريين والأخوة العرب بوطنهم الأكبر، وذكر أن استراتيجية الهيئة العربية للتصنيع لفتح قنوات اتصال مع العلماء والخبراء للاستفادة من ثروة مصر الفكرية فى مشروعات الهيئة التنموية.

وقالت “نبيلة مكرم”، إن الهيئة العربية للتصنيع تسعي لزيادة نسب التصنيع المحلى وتلبية احتياجات وزارة الهجرةوتقدم جميع التسهيلات والتعاون لتحقيق أقصى استفادة من إمكانيات الهيئة العربية للتصنيع لخدمة مشروعات الوزارة.

وأشاد “بشار كيالى” مدير عام شركة الحلول الهندسية المتقدمة AES الإماراتية بحجم الإنجازات والمشروعات القومية التى تشهدها مصر حالياً برئاسة الرئيس السيسى، والمدن الذكية والعاصمة الإدارية الجديدة.

ولفت إلى أن السوق المصرى كبير وواعد ويشكل أهمية استراتيجية للمنطقة العربية والأفريقية، وتسعي الشركة للتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع كشريك استراتيجى لتأسيس صناعة أنظمة الألومنيوم الحديثة بمصر، وأشاد بخطة الهيئة لزيادة نسب المكون المحلى بالصناعة المصرية ومُشاركتها بالعديد من المشروعات التنموية لخدمة المجتمع المصرى، بالإضافة لدول المنطقة عربياً وأفريقياً.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2019/04/22/1198230