منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






خالد محمود لـ “البورصة”: “إم إم جروب” تستهدف تنفيذ الاستحواذ على “تمويل القابضة” قبل نهاية الشهر الحالي


نعمل على تأسيس شركة للتمويل الاستهلاكي والإطلاق الفعلي بعد التطبيق الهاتفي
دراسة إطلاق شركة تقسيط سيارات تخدم عملاء كافة الشركات
100 % نمواً متوقعاً في عدد مبيعات السيارات بعد خفض السعر 25% خلال 2019
حجز السيارات الكهربائية بداية الربع الثالث واستلام الشحنات قبل نهاية العام
زيادة الحصة السوقية لهواتف سامسونج بعد عودة المنافسة في الشريحة المتوسطة
110 آلاف تاجر نواة إطلاق خدمات “فيتاس” في السوق المصري
20 مليار جنيه تحصيلات مستهدفة لـ “مصاري” و “بي” العام الجاري
25 % نمواً متوقعا لنقاط بيع “مصاري” و “بي” خلال 2019

تواصل شركة “إم إم جروب” رفع حصتها من نصيب إنفاق المستهلك المصري، عبر وضع التطبيقات والخدمات والسلع على قائمة الاستهلاك اليومي داخل السوق، وسط سياسة لتنويع المخاطر وتعظيم الاستفادة من التعافي في القوى الشرائية داخل السوق.

قال خالد محمود رئيس مجلس إدارة الشركة إن “إم إم جروب” تسعى لمضاعفة نتائج أعمال العديد من الشركات التي تستثمر بها خلال عام 2019، فضلاً عن تشغيل باقي الشركات التي تم الاستحواذ عليها أو تأسيسها تحت منصة خدمات التمويل من خلال شركة “ابتكار” والتي تساهم فيها الشركة بنسبة 53%.

أضاف إن إغلاق صفقة الاستحواذ على شركة “تمويل القابضة” بالشراكة مع مجموعة مستثمرين سيتم تنفيذها قبل نهاية شهر مايو الجاري، لتضيف للمجموعة خدمات “التخصيم”،

و”التأجير التمويلي”، و”التمويل العقاري”، و”الوساطة التأمينية”، فضلاً عن بدء تشغيل شركة “فيتاس” للتمويل متناهي الصغر في فبرير الماضي، والتي تعمل في الوقت الراهن على وضع خطة لإطلاق عدد من الفروع خلال عام 2019.

وأوضح محمود أن الخطة المبدئية لشركة “فيتاس” تعتمد على خدمات التمويل لعملاء مجموعة “إم إم جروب” من التجار في مجال الدفع الإلكتروني والبالغ عددهم بنهاية العام الماضي نحو 110 آلاف تاجر، لتمثل انطلاقة قوية لأعمال الشركة داخل السوق المصري، فيما ستتكامل المنظومة عبر شركتي “مصاري”، و”بي” لخدمات الدفع لتسهيل عمليات التمويل والتحصيل.

تابع، أن شركته تعمل على تأسيس شركة للتمويل الاستهلاكي، على أن تعتمد على تطبيق إلكتروني يجري تطويره حالياً.

ويرى محمود أن قطاع التمويل والاستثمار الصغير ومتناهي الصغر ما زال أمامه فرصاً كبيرة للنمو في ظل انخفاض معدلات الاختراق المالي داخل السوق المصري والذي سيمثل فرصاً واعدة للاستثمار.

ووصلت عدد نقاط التحصيل لشركتي “مصاري”، و “بي” إلى 110 آلاف نقطة بيع، كشف محمود عن خطة الشركة لرفعها إلى 150 ألف نقطة بيع بنهاية 2019، فضلاً عن وصول عدد الخدمات المقدمة عبر الشركتين إلى 120 خدمة تستهدف الشركة زيادتها خلال الفترة المقبلة.

وبلغ حجم التحصيلات بنهاية 2018، وفقاً لرئيس “إم إم جروب” إلى 15 مليار جنيه من المستهدف أن تتخطى 20 مليار جنيه بنهاية العام الجاري.

وأشار محمود إلى عمليات التطوير التي تمت على التطبيق الخاص بشركة “بي لحلول الدفع الإلكتروني” خلال العام الماضي لتصبح أقوى تطبيق من الناحية التقنية في السوق المصري، ومن المرجح أن تستفيد شركة “مصاري” الشقيقة من عمليات التطوير التي تمت على “بي” خلال الفترة المقبلة لزيادة الحصة السوقية للشركتين داخل السوق المصري.

وقال محمود، إن “إم إم جروب” تعمل على ربط أنشطة شركاتها بعضها البعض، عبر إطلاق شركة جديدة تعمل في مجال تقسيط السيارات، تقدم خدماتها لكافة شركات السيارات العاملة بالسوق المصري.

ويبلغ حجم مبيعات سوق الهواتف المحمولة في القطاع الاستهلاكي بنحو 2 مليار دولار.

وكشف محمود عن فتح باب الطلبات على السيارات الكهربائية، مع بداية الربع الثالث، على أن تكون أولى الشحنات الموردة والتسليمات للسوق المصري قبل نهاية العام.

وأوضح أنه تم خفض أسعار السيارات بنحو 25% بعد خفض الجمارك على واردات السيارات من الاتحاد الأوروبي، توقع رئيس شركة “إم إم جروب” أن تؤثر بالزيادة على مبيعات السيارات بين 25 إلى 30% خلال 2019، مشيراً إلى تحقيق الشركة نمواً كبيراً في مبيعات السيارات خلال عام 2018 والتي سجلت نحو 777 مليون جنيه عبر بيع 350 سيارة، من المتوقع أن يتضاعف عدد السيارات المباعة خلال 2019 إلى ما يقرب 700 سيارة.
وتتنوع استثمارات شركة “إم إم جروب” كأحد أكبر شركات الوكالات في السوق المصري من الهواتف النقالة من خلال أكبر علامتين تجاريتين مبيعاً في السوق المصري

لـ “سامسونج” و”هواوي”، إلى السيارات الفارهة من ماركات “جاجوار”، و “لاندروفر” و “مازاراتي”، و”بنتلي”، فضلاً عن الدراجات النارية لـ”دوكاتي”، إلى الأجهزة المنزلية ماركة “بوش”، والتلفزيونات “سامسونج” و تكييفات “كاريير” و “سامسونج”، والجرارات الزراعية.

ويرى محمود أن سياسة الشركة في تنويع أنشطتها في القطاع الاستهلاكي داخل السوق المصري يخفض من المخاطر ويرفع من درجة استفادة أنشطة الشركة من برامج الإصلاح الاقتصادي على المدى الطويل.

وأكد محمود أن الشركة ستركز خلال العام الجاري، على الاستفادة من القوة الكبيرة التي حققتها “سامسونج” داخل السوق المصري من المنافسة في الشريحة المتوسطة بعد طرح مجموعة من الهواتف في مارس الماضي، فضلاً عن تعظيم الحصة السوقية من “هواوي” والتي حققت نمواً قوياً خلال العام الماضي.

بلغت ايرادات الشركة المجمعة 7,6 مليار جنيه مصرى فى الفترة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2018 ، محققة ارتفاعا بلغ نحو 24.5% مقارنة بـ6,1 مليار جنيه مصرى خلال نفس الفترة من عام 2017
من المقرر أن تعلن نتائج أعمال الشركة عن الربع الأول من العام الجاري، يوم الخميس المقبل.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة


531.28 0.04%   0.21
14329.11 %   91.67
13684.57 0.8%   108.31
1374.7 0.17%   2.39

نرشح لك


https://alborsanews.com/2019/05/13/1203288