منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«المجتمعات العمرانية» تضغط الجدول الزمنى لتطوير «أبراج ماسبيرو»


اتفقت هيئة المجتمعات العمرانية مع شركات المقاولات المطورة لمشروع أبراج «مثلث ماسبيرو» على ضغط الجدول الزمنى لتنفيذ المشروع، وتسعى الهيئة للانتهاء من الأعمال قبل الموعد المحدد بـ3 سنوات.

وقالت مصادر بوزارة الإسكان لـ«البورصة», إن هيئة المجتمعات العمرانية حددت الجدول الزمنى للانتهاء من مشروع تطوير «مثلث ماسبيرو» خلال 3 سنوات تتضمن تنفيذ أبراج السكان العائدين للمنطقة والانتهاء من أعمال المرافق وتنسيق الموقع وتوقيع عقود الشراكة مع ملاك الأراضى وتنفيذ المراحل الأولى من المشروعات الاستثمارية المستهدفة.

أضافت أن الهيئة اتفقت فى وقت سابق مع شركات المقاولات على ضغط الجدول الزمنى لتنفيذ الأبراج إلى 30 شهراً بدلاً من 36 شهراً وتسعى لتقليل المدة لأكثر من ذلك لعدم تعطيل سير الأعمال فى المنطقة التى تقع بقلب القاهرة بجانب سرعة البدء فى المشروعات الأخرى.

وتنفذ شركات «المقاولون العرب«، و«أبناء حسن علام» و«ريدكون للتعمير» 3 أبراج بإجمالى عقود مقاولات وصلت إلى مليار جنيه ويضم المشروع برجين يتكون كل منهما من «جراج سفلى» ودور أرضى تجارى وجراج علوى و16 دور سكنى، والبرج الثالث دور أرضى تجارى و10 أدوار سكنية.

وكان صندوق تطوير العشوائيات وضع 3 طرق لتعويض أهالى المنطقة قبل تنفيذ المشروع وهى إما إعطائهم مساكن بديلة فى منطقة الأسمرات، واختارت 439 أسرة الذهاب إلى الأسمرات، أو التعويض المادى المباشر حسب قيمة العقار وتم تعويض 3005 أسرة، أو استئجار شقق بديلة حتى الانتهاء من أعمال تطوير المنطقة والعودة مرة ثانية ووقع حوالى 872 أسرة على الاتفاق مقابل حصول كل أسرة على مبلغ 40 ألف جنيه كتعويض عن تأجير شققهم البديلة لمدة 3 سنوات.

أوضحت المصادر أن «المجتمعات العمرانية» تستكمال المفاوضات مع عدد من ملاك الأراضى فى «مثلث ماسبيرو» لتوقيع عقود شراكة مع الهيئة لتطوير أراضيهم ضمن المخطط العام للمشروع حيث تصل المساحة الاستثمارية بالمشروع 33.8 فدان.

واتفقت الهيئة مع شركتى»القابضة للتشييد والتعمير» و»ماسبيرو للتنمية العمرانية» على تطوير 22 ألف متر مربع مملوكتين لهما فى منطقة «مثلث ماسبيرو».

وحصلت «المجتمعات العمرانية» على قطعة أرض بمنطقة مثلث ماسبيرو لتطوير مشروع سكنى بمساحة 5.5 فدان مقابل تحملها تعويضات الشاغلين سواء كانت سكنية أو غير سكنية، وتنفيذ كامل أعمال إنشاء الوحدات لصالح الشاغلين الراغبين فى البقاء بالمنطقة بعد التطوير وتوفير الإيجارات المؤقتة لهم طوال فترة التطوير وتحمل تكاليف الإزالة ورفع الأنقاض، والالتزام بالإدارة والصيانة الكاملة للعمارات وتحصيل جميع الالتزامات المالية المقررة على شاغليها لصالح الهيئة.

وتصل المساحة الإجمالية لمنطقة ماسبيرو 84 فداناً شاملة مبنى الإذاعة والتليفزيون ومقر وزارة الخارجية والقنصلية الإيطالية والمساحة المستهدف تطويرها 52 فداناً وسيتم تخصيص 6.5 فدان منها لبناء العمارات المخصصة للأهالى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك

ماذا يحدث فى وسط البلد؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsanews.com/2019/05/15/1204413