منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






وزير النقل: الانتهاء من التطوير الداخلي لمحطة مصر سبتمبر المقبل


الوزير: الرئيس وافق علي تحويل قطار أبوقير إلي كهربائي 

تشغيل نصفي للجراج متعدد الطوابق نهاية يونيو المقبل

أعلن الفريق كامل الوزير، وزير النقل، موافقة الرئيس السيسي ورئيس الوزراء على الدراسة الخاصة بتطوير قطار أبوقير وتحويله إلى قطار جر كهربي فوق سطح الأرض أسوة بمترو الأنفاق.

وأضاف وزير النقل خلال جولته بمحافظة الإسكندرية، والتي بدأها بتفقد أعمال التطوير بمحطة الركاب الرئيسية “محطة مصر”، أن اختيار الشركة المنفذة وشكل العربات والتعاقد يتم العمل على الانتهاء منه خلال الفترة المقبلة، مشيرًا إلى نقل ومد عمل القطارات القديمة التي تعمل بالسولار إلى بعض المناطق التي تحتاجها بالمحافظة مثل برج العرب.

وتابع وزير النقل خلال جولته استعدادات تطوير المحطة كما شدد على تطبيق أعلى ضوابط السلامة المهنية وأنظمة إطفاء الحريق، والانتهاء من أعمال الإنارة وتركيب الأرضيات بالأرصفة في أقرب وقت ممكن.

وتقدر تكلفة أعمال تطوير المحطة الإجمالية ب ١٤٥ مليون جنيه، وتشمل تلك الأعمال تطوير مبنى المحطة بالكامل وتطوير الأرصفة، ومد خطوط المياه والحريق والإشارات، وإنشاء مبنى بديل لمخزن المعدات وتطوير نفق المشاة لربط الأرصفة، وتطوير الساحة الخارجية والواجهات الداخلية والخارجية بالتنسيق مع هيئة التنسيق الحضري للحفاظ على المظهر الأثري للمحطة.

ووجه وزير النقل بتكثيف الأعمال للانتهاء من التطوير داخل المحطة قبل نهاية سبتمبر ٢٠١٩ على أن يتم الانتهاء من الواجهة الخارجية قبل نهاية أبريل ٢٠٢٠.

وأوصى وزير النقل بفتح نوافذ إضافية لحجز تذاكر قطار أبوقير والقطارات المميزة والمكيفة بمحطة سيدي جابر، وذلك تيسيرًا على الركاب.

وأشار وزير النقل خلال تفقده محور الدخيلة الذي تنفذه شركة النيل لإنشاء الطرق إلى الانتهاء منه بالكامل باستثناء بعض أعمال الإنارة التي يتم العمل على تنفيذها بأسرع وقت وبدء تشغيل المحور الذي يربط الميناء بالطرق الرئيسية.

وتفقد الوزير محور وصلة كوبري باب ٥٤ الذي تنفذه شركة النيل للطرق والكباري، الذي يتم العمل على تنفيذه النزلة الخاصة به بعد نقل ٢٤ أسرة بالتنسيق مع محافظة الإسكندرية من المقيمين بالمنازل المحيطة لحين الانتهاء من الأعمال وإعادتهم مرة أخرى.

وطالب وزير النقل خلال تفقده أعمال مشروع الجراج متعدد الطوابق الشركة المنفذة للأعمال بسرعة الانتهاء من الأعمال التنفيذية، بحيث يتم افتتاح وتشغيل الطابق الأول والثاني من الجراج نهاية يونيو المقبل، وتشغيله بكامل طاقته نهاية سبتمبر من العام الجاري، خاصة أن هناك مقترحات من إدارة هيئة الميناء باستخدامه كمحطة ترانزيت لتوكيلات السيارات العالمية، بحيث يتم تخصيص جزء منه لاستقبال السيارات وإعادة تصديرها إلى مختلف دول العالم، كما يتم التخطيط لإنشاء محطة حاويات تنفذها الشركات المصرية، ويتم طرحها للتشغيل على المشغلين العالميين.

وتقدر التكلفة الإجمالية لمشروع الجراج متعدد الطوابق المكون من ٥ طوابق الذي يقام على مساحة ١٥ ألف متر مربع للدور الواحد بـ٤٢٠ مليون جنيه، وتبلغ مساحته الإجمالية ٧٥ ألف متر، وتصل الطاقة الاستيعابية للجراج إلى ٣٥٠٠ سيارة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: النقل محطة مصر

نرشح لك


https://alborsanews.com/2019/05/26/1207997