تأجيل مناقصة محطة شمسية فى غرب النيل لنهاية 2017


مصادر: الشركات اشترت كراسة الشروط ولم تقدم عطاءات

أجلت الشركة المصرية لنقل الكهرباء، تلقى عروض مناقصة إنشاء محطة طاقة شمسية فى غرب النيل بقدرة 200 ميجاوات لنهاية العام الحالي.
قالت مصادر بالشركة، إنه تم تأجيل تلقى العروض لعدم تقدم أى شركة بعطاءاتها الفنية والمالية للمناقصة. وكان من المفترض أن تتقدم الشركات بعروضها الشهر الماضى. لكن عدم تقدم الشركات بأى عرض، نتج عنة التأجيل 6 أشهر.
واضافت المصادر لـ«البورصة» أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء ستستكمل القياسات اللازمة لأرض المشروع فى غرب النيل، خصوصا أن المشروع سيتم تنفيذه بنظام البناء والتشغيل والتملك الـ B.O.O. وستلتزم الشركة المصرية لنقل الكهرباء بشراء الطاقة المنتجة من تلك المحطة لمدة 25 عاماً ونقلها لشبكات توزيع الكهرباء ومنها إلى مراكز الأحمال.
وأشترت 41 شركة وتحالف كراسة شروط مناقصة إنشاء محطة طاقة شمسية فى غرب النيل بقدرة 200 ميجاوات.
ومن ضمن الشركات التى اشترت كراسة الشروط «إنترناشيونال باور الفرنسية، والفنار السعودية، وليكيلاباور الهولندية، وسى أس سى الكندية، وجلوبال انتربرايزس الإماراتية، وإيرنا أكسيس الإماراتية، وبيوثيرم إينرجى الجنوب أفريقية، وفأس المصرية، وإف آر فى الإماراتية، ومصدر الإماراتية، وأى دى أف الفرنسية، وكليفينت الصينية»
كما تضم القائمة شركات »نيوين انيرجى الفرنسية، واينربال الإسبانية، واينال جرين الإيطالية، ودياموند جينراتينج اليابانية، وأوريجينز إنيرجى البحرينية، وتحالف جلوبال سولار ريسيف المصرى الأمريكى، وأوراسكوم، وشنجهاى اليكتريك الصينية، يانجيل الصينية، وأكيونا الإسبانية، وتحالف تويوتا إيجيبت مصرى فرنسى، وتحالف انفنيتى للطاقة ألمانى مصرى، وأكوا باور السعودية، جينكو سولار الصينية، وأى سى ميد الهولندية«.
وقال رئيس شركة طاقة شمسية، إن شركته لن تتقدم بعرض فنى أو مالى فى المناقصة التى أعلنت عنها الشركة المصرية لنقل الكهرباء، إذ تشارك «طاقة» فى مشروعات تعريفة التغذية منذ أكثر من عامين ولا تعلم حتى الآن ما إذا كانت ستستكمل المشروعات أم لا؟
أوضح أن بطء الإجراءات، هو السبب الرئيسى لعدم تقدم الشركات، بجانب عدم النظر إلى الأسواق الأخرى، وعدم حسم أى مناقصة حتى الآن منذ 2013، وكشف أن الشركات لديها تخوفات من تقديم عروض، وصرف مبالغ لاستشاريين ودراسات للموقع، ويكون مصير المناقصة إما التأجيل مرة أخرى أو التجميد.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsanews.com/2017/07/17/1038209